عضو «جمعية شباب الأعمال»: 476 شركة روسية تستثمر في مصر

جمعية شباب الأعمال
جمعية شباب الأعمال

قال المهندس يوسف رشدان، الخبير الاقتصادي وعضو جمعية شباب الأعمال، إن رئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، للقمة "الروسية الأفريقية"، يعكس المستوى الاستراتيجي الذي وصلت إليه العلاقات الوثيقة بين الطرفين منذ تولي الرئيس السيسي سدة الحكم في مصر.

وأكد "رشدان"، أن بوتين اختار توقيت عقد هذه القمة "سوتشي" في التوقيت التي تتولى فيه مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي، بسبب العلاقات الوثيقة التي تربط بين البلدين، حيث دائمًا ما يتم تشجيع الجانب الروسي على الاستثمار في مصر لتطوير علاقات التعاون الاقتصادي والاستثماري.

ولفت "رشدان"، إلى أن روسيا تعتبر شريكًا استثماريًا مهمًا، حيث تعمل وتستثمر 467 شركة روسية في مصر بمجالات مختلفة مثل البترول والغاز والمفاعل النووي الجديد بالضبعة، كما أن المنطقة الصناعية الروسية في مصر تعتبر المشروع الأكبر والأهم لموسكو خارج حدودها، ومن المتوقع أن تضح استثمارات بقيمة 7 مليارات دولار، وتوفر 35 ألف فرصة عمل.

وأكد "رشدان"، أن كلمة الرئيس السيسي في افتتاح القمة، عكست جدارته بأن يكون صوت أفريقيا في العالم، فمنذ توليه رئاسة الاتحاد الأفريقي وهو يعمل جاهدًا على وضع القارة الأفريقية في مكانة تستحقها، بما تملكه من ثروات بشرية وطبيعية.

وأشار إلى أن هذه القمة سوف تعيد النفوذ الروسي إلى القارة السمراء مرة أخرى، لافتًا إلى أن الرئيس بوتين قد أقام علاقات عديدة مع القادة الأفارقة وبات حريصا على استعادة زمام المبادرة الروسية في إفريقيا. 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا