صندوق « سند الألماني» يكشف حجم أعماله بالشرق الأوسط

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

قال محمد مرسي المدير الإقليمي لصندوق سند الألماني للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، إن مصر تستحوذ على جزء كبير من تمويلات الصندوق بالشرق الأوسط ، حيث يبلغ إجمالي حجم محفظة التمويلات المقدمة للبنوك والمؤسسات غير المصرفية داخل السوق المصرية لنحو 160 مليون دولار.

 

جاء ذلك خلال فعاليات الدورة الرابعة لمؤتمر "أدوات التمويل غير المصرفية"، أن الشركة لديها بنية تكنولوجية قوية تجعلها قادرة على استخراج نحو ٩٩.٦٪ من عدد التقارير الائتمانية في أقل من ٥ ثواني.

 

أضاف محمد مرسي أن أبرز المؤسسات المصرفية وغير المصرفية التي تتعاون معها داخل السوق المصرية هى البنك الأهلي وبنك الكويت الوطني وبنك العربي الأفريقي الدولي ، مشيرا إلى أن التوجه الرئيسي للصندوق هو توجيه التمويلات المتاحة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومشروعات الطاقة المتجددة لما لها من أهمية وقيمة مضافة أكبر نحو تحقيق التنمية المستدامة داخل الاقتصاد المصري.

 

تابع مرسي أن كافة القرارات والإجراءات التي اتخذتها الهيئة العامة للرقابة المالية لتنظيم القطاع ساهمت بشكل كبير في اجتذاب العديد من رؤوس الاموال الاجنبية للتواجد وتوفير المزيد من التمويلات غير المصرفية للمؤسسات والشركات المصرية.

 

وكشف عن وصول حجم أعمال صندوق سند الألماني للمشروعات الصغيرة والمتوسطة داخل منطقة الشرق الأوسط الى 800 مليون دولار بنهاية العام الماضي 2018.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا