«تويتر» تعمل على إجراءات جديدة  من أجل «مكافحة المحتوى المزيف»

 تويتر
تويتر


أعلنت "تويتر" عن إجراءات جديدة ستتخذها، من أجل ما وصفته بـ"مكافحة المحتوى المزيف".
ونشرت "تويتر" بيانا عبر مدونتها، تعلن فيه عن الإجراءات الجديدة، التي ستجعل عددا من مقاطع الفيديو ممنوعة تماما من الظهور عبر الشبكة.

وقالت تويتر "سنجري بعض التغييرات في سياسات النشر، من أجل منع مواد ذات محتوى مزيف أو مضلل، أو تحتوي تشويها يخلق انطباعا خاطئا تجاه شيء ما أو شخص ما".

وتابعت "أبرز تلك المواد التي سيتم حظرها، ما يطلق عليها مقاطع الفيديو التي تعتمد على تقنية ديبفيكي (التزييف العميق)".
وأضافت "نقوم دائمًا بتحديث قواعدنا وفقًا لكيفية تغير السلوك على الشبكة. نحن نعمل على وضع سياسة جديدة لحل مشكلة استخدام المواد المركبة، والتي يتم التلاعب بها عبر تويتر".

وأردفت "لكننا نريد أولاً أن نستمع إليكم، وإلى أي مقترحات المشاركين في التطبيق".

وأشارت تويتر إلى أن الحديث يدور حول مواد "تم تعديلها أو إنشاؤها بشكل كبير بحيث يتغير معناها او غرضها الأصلي، أو لإظهار أن بعض الأحداث قد حدثت، على الرغم من أنها في واقع الأمر لم تحدث".

يذكر أن شبكة تويتر، التي تأسست عام 2006، من قبل جاك دورسي ونوح غلاس وبيز ستون وإيفان ويليامز، حظت بشعبيةً كبيرة في جميع أنحاء العالم. وبحلول عام 2012، تجاوز عدد مستخدمي الموقع الـ100 مليون مستخدم ينشرون أكثر من 340 مليون تغريدة يوميًا، فيمَا وصلت خدمة استعلامات البحث إلى 1.6 مليار في اليوم الواحد.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا