خاص| حسام حسن يتحدث عن جمهور «باوك» ويختار هدفه الأغلى في اليونان

حسام حسن
حسام حسن

يحتفظ حسام حسن أسطورة كرة القدم المصرية والمدير الفني الحالي لنادي سموحة، بذكريات عديدة مع رحلة احترافه الأوروبي والتي بدأها عقب تألقه في كأس العالم بإيطاليا عام 1990 مع منتخب مصر، فكانت خطوة الانتقال لباوك ثيسالونيكي اليوناني ضربة البداية.

ويستعيد حسام حسن ذكرياته مع باوك في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم" قائلاً :"انتقلت لباوك اليوناني مع توأمي إبراهيم في 1990، وشكلنا ثلاثيًا مع مجدي طلبة الذي سبقنا إلى الدوري اليوناني، ولكن حرمتني الإصابة من الانطلاقة القوية هناك".

تعرض حسام حسن لإصابة قوية حرمته من انطلاقة الدوري اليوناني الممتاز في الموسم 1990-91، وكذلك من المشاركة في كأس الاتحاد الأوروبي عام 1990 أمام إشبيلية الإسباني، وهي المباراة التي شهدت الظهور الأول أوروبيا للثنائي إبراهيم حسن ومجدي طلبة.

وأضاف أسطورة كرة القدم المصرية: "تابعت اهتمام الإعلام اليوناني بعمليتي الجراحية، وتذكرت جمهور باوك المتحمس دائمًا، لقد كانت علاقتي بهذا الجمهور طيبة ورائعة، وهذا لأننا لعبنا بقلب وبرجولة من أجل إسعادهم في هذه الفترة القصيرة".

وعن أهم أهدافه التي سجلها بقميص باوك قال حسام حسن: "هدفي في مرمى أولمبياكوس بكأس اليونان هو الأغلى في مسيرتي مع ممثل مدينة ثيسالونيكي، كانت مباراة قوية وحققنا الفوز بنتيجة 3-0، والفرحة كانت عارمة في المدرجات".

شارك حسام حسن في 20 مباراة بقميص باوك ثيسالونيكي اليوناني، منها 19 مباراة في الدوري اليوناني الممتاز مسجلاً 5 أهداف، بالإضافة إلى هدف سادس سجله في شباك أولمبياكوس بكأس اليونان.

 


 

ترشيحاتنا