وفد السفارة الأمريكية يزور جامعة سوهاج

وفد السفارة الامريكية في زيارة لجامعة سوهاج للتعريف بالمنح الدراسية للطلاب
وفد السفارة الامريكية في زيارة لجامعة سوهاج للتعريف بالمنح الدراسية للطلاب

شهد الدكتور أحمد عزيز، رئيس جامعة سوهاج، صباح اليوم، الندوة التعريفية التي نظمتها الجامعة لشرح البرامج والفرص التدريبية المتاحة للطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم للدراسة بالولايات المتحدة.

 

 بحضور وفد من السفارة الأمريكية، وضم كلاً من ميكائيل هاركر مساعد الملحق الثقافي و دينا الدرديري مساعد علاقات ثقافية وغادة عبدالغني متخصص علاقات ثقافية ووليد مصطفى من هيئة الايمديست، والدكتور أحمد سليمان نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتور مصطفى عبد الخالق نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة وخدمة المجتمع وعدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بالجامعة.

 

ورحب رئيس الجامعة بوفد السفارة، معرباً عن سعادته  بالتعاون الذي تقدمه السفارة والجامعة الأمريكية  للطلاب وأعضاء هيئة التدريس من برامج ومنح تعليمية للدراسة بالولايات المتحدة، مشيراً إلى أن التعاون بين مصر والولايات المتحدة ليس فقط تعاون سياسي أو اقتصادي فحسب، بل امتد ليصبح تعاون بحثي وعلمي لتحسين مخرجات التعليم والاستفادة من تجارب وخبرات الجامعات الأمريكية المختلفة.

 

 وأوضح عزيز أن الجامعة شهدت بداية متميزة للتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والجامعة الأمريكية بالقاهرة، وذلك بافتتاح مركز التطوير المهني بالجامعة منذ 8 أشهر، لخدمة الطلبة وإعدادهم لمتطلبات سوق العمل وجعلهم أكثر قدرة على المنافسة، مما يعد مساهمة فعالة لخدمة المجتمع المحلي بالمحافظة، وخاصة أن الجامعة تسعى للريادة والتقدم وتقديم خدمة تعليمية متكاملة للطالب لزيادة القدرة التنافسية لهم في سوق العمل بعد التخرج.

 

وقال ميكائيل هاركر " نحن سعداء بالتعاون مع جامعة سوهاج  وبناء جسور التواصل مع الطلبة وأعضاء هيئة التدريس، بهدف تعزيز العلاقات الثقافية والعلمية في المجالات العلمية المتنوعة لرفع مستوى العملية التعليمية، وإكسابهم مهارات وخبرات عديدة ، بالإضافة إلى الانفتاح على ثقافات جديدة وتوثيق العلاقات بين مصر والشعب الأمريكي، موجها الشكر لرئيس الجامعة لدعمه وتعاونه الدائم والمستمر مع  السفارة والجامعة بالقاهرة.

 

واستعرضت غادة عبد الغني البرامج والمنح التدريبية التي يقدمها المكتب الثقافي بالسفارة لجميع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات الحكومية في مصر، وشروط التقدم للحصول عليها، والتي من أهمها أن يكون للطالب  تأثير إيجابي ودور واضح في خدمة المجتمع ومدي مشاركته في الأنشطة المجتمعية، مضيفة أن هناك بُعد ثقافي للمنح والبرامج المقدمة وذلك لدعم التبادل الثقافي بين البلدين، فهى ليست برامج تعليمية أكاديمية فقط.

 

وأوضح وليد مصطفى من هيئة الايمديست خطوات التقدم للدراسة بالولايات المتحدة ومميزاتها والفرص المتاحة، وما تقدمه الهيئة للطلاب وأعضاء هيئة التدريس  وخاصة المتميزين علميًا من خدمات تعليمية وبحثية من مختلف المجالات في المرحلتين الجامعية والدراسات العليا، بالاضافة الي التعريف بانشطة الهيئة في تنمية مهارات الشباب العلمية والثقافية.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا