الباز: الثورات تعري أصحاب المصالح.. واللبنانيون أسقطوا شخصية حسن نصر الله

 محمد الباز
محمد الباز

قال الإعلامي محمد الباز، إن الحكومات تفيق بعد فوات الأوان، وهذا ما فعله سعد الحريري، رئيس وزراء لبنان، بتقديمه ورقة تنص على خفض رواتب الوزراء، وتخفيض مخصصات النواب، وعدد من القرارات التي تحد من سقف الرواتب.

وأضاف الباز خلال تقديمه برنامج «90 دقيقة» المذاع على فضائية «المحور»، أن هناك من يصطاد بالماء العكر في لبنان، ومن الممكن بعد خطاب وورقة الحريري، أن تكون هناك انفراجه، خاصة بعد موافقة الشركاء على القرار.
    
وأوضح مقدم برنامج «90 دقيقة»، أن المرجعية في لبنان ليست الوطن، بل لشخص اعترف بأنه يحصل على رواتبهم وملابسهم وأكلهم وشربهم، وكل شئ من إيران، موضحاً أن حسن نصر الله، رئيس حزب الله، يتربع على عرش السلطة، ويتحكم في زمام الأمور هناك.

وأشار الباز، إلى أن الشعوب حينما تقوم، لا يقف أمامها مليشيات ولا طوائف ولا شخصيات تاريخية، الشعوب تزحف على بطونها، وهذا ما حدث مع حسن نصر الله بعدما هدد الثوار في لبنان، إلا أن الشعب خرج اليوم وهاجمه وأسقط شخصيته التاريخية والقيادية، لأن الثورات تعري الأحزاب التي تهدف لمصلحتها
 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا