صور وفيديو| «الكفن» يُنهي «الدم» بين عائلتين بنجع حمادي

 لجنة المصالحات بقنا
لجنة المصالحات بقنا


تمكنت لجنة المصالحات بقنا، اليوم الأحد، من إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين بنجع حمادي، عمرها 4 سنوات.

تعود أحداث القضية إلى 2015، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بقنا، بلاغًا، بمصرع ربيع هاشم 37 عامَا، وإصابة مرتضى البدري 33 عاما، إثر قيام "فراج.م" مقيم بقرية "عزبة محمود" بنجع حمادي بالاصطدام بهم أثناء جلوسهما على مقهى إثر وجود خلافات بينه وبين المجنى عليهما.

وتمكنت الجهود الشعبية ولجنة المصالحات، التي ترأسها، الشيخ محمود عبدالهادي، رئيس لجنة المصالحات، وعضوية مصطفى محمد مصطفى، عمدة عزبة البوصة، والعمدة السيد الصاوي، عمدة الشعانية، والعمدة صلاح عبدالمولى، عمدة الهيشة، بالتنسيق مع القيادات الأمنية والشعبية والتنفيذية، في اقناع الطرفين بالصلح، وإنهاء الخصومة الثأرية بينهما، وإعلان تقبل العزاء في المجني عليه، عقب تقديم القودة اليوم.

حضر مراسم الصلح، اللواءان عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، و مجدي القاضي، مدير أمن قنا، اللذان أعربا عن سعادتهما لاتمام الصلح رقم 123 في قنا خلال الخمس سنوات الماضية، وقدما الشكر للعائلتين، موضحان أن هناك جهود كبيرة لإنهاء كافة الخصومات الثأرية بقنا.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا