ترامب يتفق مع الرئيس المكسيكي على إجراء لوقف تدفق الأسلحة من أمريكا للمكسيك

دونالد ترامب وأندريس مانويل لوبيز أوبرادور
دونالد ترامب وأندريس مانويل لوبيز أوبرادور

قال وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو إبرارد، اليوم السبت 19 أكتوبر إن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور ونظيره الأمريكي دونالد ترامب اتفقا على اتخاذ إجراء سريع لوقف تدفق الأسلحة بطريق غير قانوني من الولايات المتحدة إلى المكسيك.

وقال مارسيلو إبرارد للصحفيين إن لوبيز أوبرادور أبلغ ترامب في اتصالٍ هاتفيٍ بأن التكنولوجيا يمكن أن تستخدم في وقف دخول الأسلحة المكسيك وإن ترامب رد على ذلك قائلًا "فكرة جيدة".

واتفق الرئيسان على أن يجتمع مسؤولون أمريكيون ومكسيكيون في الأيام القليلة المقبلة لمناقشة الاختيارات والإعلان عن إجراءات لتجميد واردات الأسلحة غير القانونية إلى المكسيك، وكذلك من خلال المعابر الحدودية الأمريكية.

وحاصر مسلحون من عصابات المخدرات قوات الأمن في مدينة كولياكان بشمال غرب المكسيك يوم الخميس وأجبروها على الإفراج عن أوفيديو جوزمان، نجل زعيمهم المسجون، بعد أن اُعتقل لفترةٍ وجيزةٍ مما تسبب في اندلاع معارك بالأسلحة النارية واقتحام سجن في أعمال عنف صدمت البلاد.

وزادت الفوضى التي شهدتها كولياكان، وهي معقل منذ فترة طويلة لعصابة سينالوا، التي يتزعمها خواكين جوزمان، من الضغط على الرئيس لوبيز أوبرادور، الذي تولى السلطة في ديسمبر الماضي، متعهدًا بعودة الهدوء للبلاد المنهكة من عنف العصابات وجرائم اختفاء الأفراد وحوادث إطلاق النار منذ أكثر من عقد.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا