مسئول روسي: المسلحون المهزومون بسوريا والعراق ينتقلون لإفريقيا وأفغانستان

سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف
سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف

أعلن سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف، أن الإرهابيين المهزومين في سوريا والعراق، ينتقلون إلى أفغانستان وشمال إفريقيا ودول منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وغيرها من المناطق.

وقال باتروشيف، خلال لقاء في برازيليا مع ممثلين رفيعي المستوى لدول "بريكس"، حسبما أفادت وكالة أنباء " سبوتنيك" اليوم الجمعة: "لقد تم إحباط مخاطر إنشاء كيان إرهابي في الشرق الأوسط،حيث هُزمت الجماعات الإرهابية الدولية في سوريا والعراق إلى حد كبير". 

وأضاف:" يتم حاليا نقل المسلحين الفارين من أراضي تلك البلدان بنشاط إلى مناطق أخرى، منها أفغانستان وشمال أفريقيا وبلدان منطقة آسيا والمحيط الهادئ". 

ولفت إلى ميل الإرهابيين لتكوين خلايا نائمة في جميع أنحاء العالم، موضحا أن ثمة اتجاه متزايد لما يسمى بالارهاب منخفض الميزانية وتكتيكات حرب العصابات واستخدام الانترنت. 

يُذكر أن سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي يشارك يومي 17 - 18 أكتوبر الجاري في اللقاء السنوي لممثلي مجموعة "بريكس" لشئون الأمن في البرازيل، وتضم المجموعة خمس دول هي:البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا