تشخيص مراهقين بإندونيسيا بالاضطراب العقلي لإدمانهما ألعاب الهاتف المحمول

تشخيص مراهقين بإندونيسيا بالاضطراب العقلي لإدمانهما ألعاب الهاتف المحمول
تشخيص مراهقين بإندونيسيا بالاضطراب العقلي لإدمانهما ألعاب الهاتف المحمول

أدمن اثنان من المراهقين في مدينة بيكاسي بإقليم جاوة الغربية الإندونيسي ألعاب الهاتف المحمول، لدرجة أن مؤسسة محلية شخصت حالتهما على أنها اضطراب في الصحة العقلية.


وقال مرسان رئيس مؤسسة الفجر برسري تامبون سيلاتان لإعادة التأهيل - وفقا لصحيفة (جاكرتا بوست) على موقعها الإلكتروني - ، إن المراهقين البالغ عمر كليهما 17 عاما، يخضعان للعلاج في المؤسسة لمدة عام، مؤكدا أن شجار المراهقين عادة ما يبدأ بسبب استخدام الهاتف المحمول.


وأضاف :"هذا مثال صارخ على الاستخدام المفرط للهاتف المحمول بسبب تطور ألعاب الهواتف النقالة"، مشيرا إلى أنه نادرا ما يشاهد المراهقان في حياتهما اليومية مشتركين في أي أنشطة اجتماعية.


وقال مرسان "عادة ما يكونان هادئين معظم الوقت، ولكن عندما يشاهدان هاتفا محمولا، فإنهما يحصلان عليه تلقائيا ويلعبان به، ويحدث هذا ببساطة لإدمانهما ألعاب الهواتف المحمولة".. ونصح الآباء بضرورة منع تطور هذا السلوك من أطفالهم في سن مبكرة.


وتقول أسرتيهما إن إدمان الفتيان لألعاب الموبايل بدأ أثناء اعتيادهما على ألعاب الهاتف طوال الليل، وقد أثر هذا الإدمان على حياتهما العلمية لأنهما كانا دائما التغيب عن المدرسة.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا