جامعتا أسيوط والأزهر يبحثان توطيد التعاون المشترك بين الجانبين

رئيس جامعة أسيوط يستقبل نائب رئيس جامعة الأزهر لبحث توطيد سبل التعاون المشترك بين الجانبين
رئيس جامعة أسيوط يستقبل نائب رئيس جامعة الأزهر لبحث توطيد سبل التعاون المشترك بين الجانبين

استقبل د. طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط اليوم د. محمود صديق نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع الوجه القبلي وذلك بعد أيام من توليه منصبه الجديد وذلك بحضور أحمد عباس الأمين العام المساعد لفرع الجامعة.

 

بدأ اللقاء بتقديم جامعة أسيوط التهاني للنائب رئيس جامعة الأزهر الجديد د. صديق مؤكداً عمق التقدير والاحترام الذي يكنه الشعب المصري لجامعة الأزهر وتاريخها العظيم والتي قامت بدور رائد وسباق في نشر العلم والثقافة سواء فى ما يخص التاريخ والحضارة الإسلامية وعلومه المختلفة أو في كثير من العلوم الإنسانية الأخرى.

 

وأشار د.طارق الجمال إلى حرص إدارة الجامعة على توطيد مجالات التعاون المشترك بين الجانبين ، مؤكداً على استعداد الجامعة لتلبية احتياجات فرع جامعة الأزهر في كافة المجالات والتخصصات العلمية بصفة عامة وفى المجال الطبي بصفة خاصة مع إمكانية مساهمة كليات جامعة أسيوط فى عقد دورات تدريبية أو ورش عمل فى بعض المجالات اللازمة بكليات الأزهر، إلى جانب دعم المجال البحثي والدراسات العليا فى الكليات الأخرى المناظرة بالأزهر والتي تبلغ 22 كلية فى مختلف محافظات الوجه القبلي.

 

ومن جانبه أشاد د. محمود صديق بمكانة جامعة أسيوط وتميزها بين الجامعات المصرية  والتى تحتل مكانة متقدمة فى بعض التخصصات والذى يمثل قسم العظام أحد تلك التخصصات الرائدة  ليست داخل مصر فقط ولكن على مستوى الشرق الأوسط بما يضمه من قامات علمية مرموقة استطاعت تأسيس واحدة من أقوى مدارس العظام التي يمثل التدريب بها فخر لكافة أطباء العظام في الدول العربية والأفريقية.  

 

كما أعرب نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي عن إعجابه الشخصي كأستاذ في مجال جراحة العظام وعلاج الكسور ب د. الجمال كأحد القامات العالمية البارزة في هذا المجال لما له من أيادى بيضاء فى علاج كثير من الحالات المعقدة والمستعصية ليس فى مصر فقط ولكن كذلك من مختلف أنحاء الوطن العربى وبعض الدول الأجنبية والذي له قاعدة طلابية من  المتدربين على يديه من كافة أنحاء العالم.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا