فيديو| «العالمية لخريجي الأزهر»: الإسلام يتعرض لهجمات شرسة وتشكيك

الدكتور عبد الدايم نصر
الدكتور عبد الدايم نصر

قال الدكتور عبد الدايم نصر، أمين عام المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف ومستشار شيخ الأزهر الشريف، إن عدم إجادة الدراسين الوافدين للأزهر للغة العربية، كانت أهم مشكلة تواجههم، لذلك اهتم شيخ الأزهر بإنشاء مركز الشيخ زايد لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، بتبرع من جمعية الشيخ زايد الخيرية، ومنذ إنشائه وهو يتقدم كل عام وأصبح هناك مناهج متكاملة من الأزهر لتعليم اللغة لغير الناطقين بها، ونخبة من المعلمين المتأهلين يدرسون به.

وأضاف "نصر"، خلال حواره مع الإعلامي نشأت الديهي، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، والمذاع على فضائية "TEN"، اليوم الأربعاء، أن الطالب الوافد لديه مشكلة في الأربع مهارات للغة وهي القراءة والكتابة والاستماع والتحدث، مشددًا على أننا شاهدنا ارتفاعًا ملحوظًا في نسب النجاح بين الطلاب الوافدين بالدفعة الأولى بعد أن كانوا أغلبهم يرسبون.

ولفت أمين عام المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف ومستشار شيخ الأزهر الشريف، إلى أن الإسلام يتعرض لهجمات شرسة وتشكيك من قبل بعض المسلمين الذين جعلوه يلتصق بالعنف والقتل والإرهاب، معربًا عن أمله أن يقوم خريجي الأزهر في جميع أنحاء العالم الذين درسوا منهج الأزهر الوسطي أن يظهروا الإسلام بصورته الحقيقية.

وتابع: "الإسلام شوهه، والتصق به تهم كثيرة، وهذا ظلم للإسلام والمسلمين، وعلى كل خريج للأزهر أن يعمل على تقديم صورة صحيحة عن الإسلام ويرفع عنه هذه التهم".

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا