القبض على «البوظة» قاتل طالب في مشاجرة أمام مدرسة ببورسعيد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تمكن رجال البحث الجنائي ببورسعيد من ضبط "البوظة" قاتل طالب الثانوي الصناعي في مشاجرة بينهم وطلاب أخرين اليوم أمام مدرسة علي ابن أبي طالب الفنية الصناعية بحي الزهور.

كان اللواء هشام خطاب مدير أمن بورسعيد قد تلقى إخطارا من شرطة النجدة يفيد بوصول أيمن حسن محمد 17 سنة طالب بالصف الثالث الصناعي بواسطة سيارة تاكسي مصابا فى حالة سيئة ونزيف مستمر إلى مستشفى الزهور العام على إثر جرح نافذ بسلاح أبيض في الصدر، من الناحية اليسرى وأخترق القلب.

وقام الفريق الطبي بفحص المصاب وتبين وجود نزيف بالصدر، وتوفي أثناء إنقاذه طبيا.

وتبين من التحريات التى أجريت تحت إشراف المقدم هيثم ماجد رئيس  مباحث الزهور أنه حسب رواية شهود العيان أن شقيق المجني عليه " محمد حسن محمد 13 سنة الطالب بالمرحلة الإعدادية كان علي خلاف مع بعض زملاءه ووقعت مشاجرة استدعي على إثرها شقيقه الأكبر "المجني عليه " وحضر ومعه سلاح أبيض " خنجر " وذلك  بجوار المدرسة الصناعية و قام باستخدامه في ترهيب الطرف الأخر للمشاجرة والذين استعانوا ببعض الأشخاص و من ضمنهم الجاني "محمود خالد خليل" 19 سنة وشهرته " البوظة " وهو مسجل جنائى و الذي قام بأخذ السلاح المستخدم في الواقعة من يد المجني عليه وأصابه بطعنه نافذه بالصدر أدت إلى وفاته.

وأمر مدير الأمن بإتخاذ الإجراءات القانونية والتحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف الطب الشرعي، والنيابة العامة للوقوف على ملابسات الواقعة ولحين التصريح بالدفن واستكمال التحقيقات.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا