مصرع اثنين من العناصر الإجرامية في تبادل إطلاق النار مع رجال الأمن

وزارة الداخلية
وزارة الداخلية

لقي اثنين من العناصر الإجرامية مصرعهم عقب تبادل لإطلاق النيران مع قوات قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية في الخانكة، مرتكبي واقعة  قتل «رجلين وسيدة» بمزرعة موز .

تلقى مركز بنها  بلاغا من ربة منزل مقيمة بناحية وروره دائرة المركز أنه أثناء قيامها بالاتصال على هاتف شقيقها  36 سنة  عاطل له معلومات جنائية مقيم كفر الجزار دائرة المركز، تجاوب معها أحد الأشخاص وقرر لها بقيامه بقتل شقيقها بالأرض المنزرعة بمحصول الموز دائرة قسم أول بنها.

وبالانتقال تم العثور على جثته وكذا العثور بداخل إحدى الحجرات على جثتي كلاً من: "م  .ع  . إ  "35 سنة عاطل ، له معلومات جنائية مقيم المنشية دائرة قسم أول بنها" ، "س .  ح  . ع   " 29 سنة  ربة منزل مقيمة بناحية نامول دائرة مركز طوخ" وبهم آثار طلقات نارية متفرقة .

وأسفرت جهود فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشي القطاع وقيادات وضباط إدارة البحث الجنائي بالقليوبية أن وراء ارتكاب الواقعة عاطلين.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهما بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشي القطاع وقيادات إدارة البحث الجنائي مدعومين بمجموعات قتالية من إدارة قوات الأمن بمكان اختبائهما بأحد المباني "غير مأهولة بالسكان" بمنطقة أرض المعلف بالجبل الأصفر دائرة  مركز الخانكة .

وعقب وصول القوات ولدى قيامهم بمداهمة المبنى بادر المتهمان بإطلاق أعيرة نارية تجاههم، على الفور أحكمت القوات التعامل معهما بالمثل إلى أن تم إسكات مصدر النيران وتبين مقتلهما والعثور بجوارهما على «بندقية آلية و2 خزينة بندقية خرطوش و 7 طلقات خرطوش».

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا