الباز: الجيش المصري عندما يشتبك في معركة لا يهزم.. وما حدث في 67 له ظروف خاصة

الإعلامي محمد الباز
الإعلامي محمد الباز

أكد الإعلامي محمد الباز،  أن الجيش المصري عندما يشتبك في معركة لا يهزم، وما حدث في 67 كانت لها ظروف سياسية واستراتيجية، إلا أن ثقة الشعب لم تهتز في الرئيس رغم الهزيمة، وسانده ودعمه.

وأضاف "الباز" خلال تقديمه برنامج "90 دقيقة" المذاع على فضائية  "المحور"، أن ثقة الشعب المصري في القيادة السياسية بعد الهزيمة لم تهتز، بل ساهم في بناءه وهو ما جلى في جمع تبرعات للجيش، والشعب قام بدوره في البناء والتنيمة.

وأعرب مقدم "90 دقيقة" عن اندهاشه الشديد مما يحدث في مصر، متابعاً أنه الآن والجيش منتصر على الإرهاب في سيناء، ويخوض معركة بناء وتنمية في جميع ربوع مصر، نجد أن هناك من يحاول التشكيك في الجيش وهز الثقة به، بل إن هناك من ينصت لهم، ويروج لفكرهم.

وأشار الباز، أن جمع التبرعات للجيش بعد حرب 67 أوجع القوات المسلحة، وأشعرها بحالة من الوجع لما حدث من الشعب والذي كان يعاني والفنانين الذين قدموا أجور حفلاتهم لبناء الجيش، وعلى الرغم من شكره لهم، إلا انه تعلم من الدرس.

وأوضح أن القوات المسلحة، قامت ببناء نفسها اقتصادياً للاعتماد على نفسه في مثل تلك الأوقات الصعبة، وهو ما حدث في الحرب على الإرهاب، ولم يمد يده أو يطالب بترعات لبناءه، بل معتمد على نفسه.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا