بقيمة 571 مليون دولار.. وزير النقل يشهد توقيع عقد صيانة أنظمة «القطار المكهرب»

توقيع عقود
توقيع عقود

شهد اليوم وزير النقل، توقيع عدد من العقود المتعلقة بمشروع القطار الكهربائي «السلام – العاصمة الإدارية - العاشر من رمضان»، حيث تم توقيع عقد الصيانة للأنظمة والوحدات المتحركة للمشروع لمدة 13 سنة بإجمالي 110 مليون دولار.

وتم توقيع عقود تنفيذ الأعمال المدنية والسكة للمشروع بواسطة الشركات المصرية «شركة النيل العامة لإنشاء الطرق - شركة النيل العامة للطرق والكباري - الشركة المصرية للصيانة الذاتية للطرق والمطارات – المقاولون العرب - أوراسكوم – بتروجيت – كونكورد - أبناء حسن علام» بإجمالي تكلفة مقدارها 461 مليون دولار ، وقام بالتوقيع عن الجانب المصري الدكتور عصام والي رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للأنفاق وعن الجانب الصيني تشين نائب رئيس شركة أفيك إنترناشيونال .

صرح وزير النقل بأن الأعمال المدنية لمشروع القطار المكهرب السلام/ العاصمة الإدارية / العاشر من رمضان، قد بدأ تنفيذها منذ شهر مايو الماضي حيث استلمت الشركات المواقع على الأرض، وبدأت في أعمال الرفع المساحي والتصميمات والجسات، مشيرا إلى ضرورة العمل على مدار الساعة للانتهاء من تنفيذ المشروع وفقا للجدول الزمني المحدد، وأنه يتابع يوميا معدلات تنفيذ هذا المشروع، حتى إنجاز هذا المشروع الهام.

كما أكد على أهمية الاجتماع الأسبوعي الذي سيعقد بين الهيئة القومية للأنفاق والشركات المنفذة لتذليل أي معوقات أو تحديات تواجه المشروع.

جدير بالذكر أن خط القطار المكهرب يبلغ طوله 70 كم و سيخدم 350 ألف راكب يوميا وتبلغ مدة تنفيذ المشروع ٢٤ شهرا وسيتم توريد الوحدات المتحركة خلال ١٦ شهرا، وتقوم شركات المقاولات المصرية بكل الأعمال المدنية من إنشاء محطات وكباري وأنفاق وتركيب قضبان حديدية وغيرها من الأعمال المدنية، وستقوم شركة أفيك الصينية بتنفيذ نظم الإشارات والاتصالات والتحكم وتوريد القطارات الـ22 المتعاقد عليها لتشغيلها بالمشروع عقب التنفيذ.

وأوضحت الشركة أن السرعة التصميمة للقطارات التي ستعمل بالمشروع بعد تشغيله تبلغ 120كم/س، ويشمل المسار النهائي بالترتيب محطات عدلى منصور والعبور والمستقبل والشروق1 والشروق 2 والورش وبدر والروبيكى والعاصمة الإدارية الجديدة والمنطقة الصناعية والعاشر من رمضان، ويمر مشروع القطار المكهرب خلال مساره أعلى محور سعد الدين الشاذلي عبر كوبري علوي، ويمر عبره خلال تقاطعه مع محور سعد الدين الشاذلي، وتجاور كل محطة ساحة انتظار للسيارات، ويمكن لمستقلي القطار المكهرب بعد تشغيله استخدامها لانتظار سياراتهم لحين انتهاء رحلتهم بالقطار المكهرب.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا