منتخب «السومو» يحقق إنجازًا تاريخيًا في بطولة العالم

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

حقق منتخبنا الوطني للسومو، إنجازا تاريخيا لم يحدث من قبل في تاريخ الاتحاد المصريي للجودو والايكيدو والسومو، في بطولة العالم، وذلك بالحصول على المركز الثالث في الترتيب العام ببطولة العالم التي اختتمت اليوم الأحد باليابان.

وحصل المنتخب على الميدالية البرونزية، بعد المنتخب الياباني صاحب الأرض والجمهور الذي حل في المركز الأول بالحصول على الميدالية الذهبية، وروسيا التي جاءت في المركز الثاني بالحصول على الميدالية الفضية.

 ونال منتخبنا ميداليتين برونزيتن، حصل عليهما كل من رامي بلال وعبد الرحمن الصيفي، فيما حصل أحمد دبشه على المركز الخامس، وشارك في البطولة 32 لاعبًا من أقوى دول العالم في اللعبة.

ورد اتحاد الجودو برئاسة المهندس مطيع فخر الدين الزهوي، على من طالبوا بفصل اللعبة عن اتحاد الجودو، كما رد منتخب السومو عمليًا على أصحاب هذه الأصوات، لتؤكد اللعبة أن الاتحاد يسير في الطريق الصحيح من خلال الاهتمام باللعبة نحو الوقوف على منصات التتويج العالمية، فضلا عن التخطيط السليم، ووجود كوادر تدريبية عالية المستوى، ولاعبين متميزين أصحاب قدرات خاصة، مكنتهم من تحقيق هذا الإنجاز.

وقال المهندس مطيع فخر الدين رئيس الاتحاد، إن مجلس إدارة الاتحاد وفر كل الإمكانيات المادية والمالية والفنية بالتعاون مع الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والمهندس هشام حطب رئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، مؤكدًا أنه يهدي هذا الإنجاز التاريخي للعبة للقيادة السياسية بالدولة المصرية على دعمها اللامحدود للرياضة المصرية بصفة عامة، واتحاد الجودو بصفة خاصة، لافتا إلى أنه أجرى اتصالا تليفونيا باللاعبين والمدير الفني هنأهم خلاله على هذا الإنجاز التاريخي.

وضمت بعثة منتخبنا 7 أفراد بواقع 6 لاعبين ومعهم المدير الفني أحمد خليفة، واللاعبون هم: "عبد الرحمن الصيفي، وعبد الرحمن عثمان، ورامي بلال، وحسام فتحي، وإبراهيم عبد اللطيف، ومحمد رضا المهدي (ناشىء)".

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا