وفد «إيفاد» يتفقد المدارس «الحقلية» بمحافظة سوهاج

محافظ سوهاج ووفد "إيفاد" يتفقدان المدارس الحقلية بالمحافظة
محافظ سوهاج ووفد "إيفاد" يتفقدان المدارس الحقلية بالمحافظة

تفقد وفد من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "إيفاد"، اليوم الأحد، المدارس الحقلية بمركزي سوهاج والمنشأه، ضمن المرحلة الأخيرة من مشروع تطوير الرى الحقلي في الأراضي القديمة "أوفيدو"، بحضور د.أحمد الأنصاري محافظ سوهاج، والدكتورة أمل اسماعيل وكيل وزارة الزراعة بسوهاج، ومحمد إمبابي رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة سوهاج .

 

وأوضح الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة سوهاج، أن المحافظ والوفد المرافق بدأ الجولة بزيارة المدرسة الحقلية بالوحدة المحلية لقرية روافع القصير بمركز سوهاج، إحدى أنشطة المشروع، والتي تهدف إلى تعليم ٢٠ سيدة ريفية أعمال التصنيع الغذائي ومنتجات الألبان وطرق حفظ الخضروات والفاكهة بالإضافة إلى  تعليمهن الإسعافات الأولية، مشيراً إلى أن المحافظ ووفد الصندوق الدولي للتنمية الزراعية أشادوا بجودة تلك المنتجات ومهارة السيدات الريفيات في تصنيع تلك المنتجات عالية الجودة.

 

وحرص محافظ سوهاج على الاستماع إلى السيدات المنتفعات بالمدرسة وتجربتهم المميزة والخبرات التي حصلن عليها، وطالبهم بنقل تلك الخبرات وما تعلموه إلى أبناءهم وجيرانهم لتعود القرية المنتجة مرة أخرى، وهو ما يساهم في زيادة دخل الأسرة، فضلا عن سلامة وجودة تلك المنتجات.

 

ووجه "الأنصاري" بتوفير منفذ داخل قرية روافع القصير ومنفذ أخر بمدينة سوهاج لعرض منتجات السيدات الريفيات ومساعدتهن في تسويق منتجاتهم .

 

ومن جانبها، أشارت الدكتورة أمل اسماعيل وكيل وزارة الزراعة بسوهاج إلى أن متوسط إنتاج الفدان بالري الحقلى المطور بلغ ٣٣ أردب للفدان مقابل ٢٤ أردب للفدان بالري العادي، لافتة إلى أن مشروع تطوير الري الحقلي هو مشروع ممول من صندوق التنمية الزراعية "إيفاد" ويهدف إلى نقل تكنولوجيا حديثة لإدارة وترشيد استخدام مياه الري، وهو ما يساهم في تحسين خواص التربة وزيادة الانتاج وزيادة دخل الأسرة الريفية .

 

وأضافت أن المشروع يشمل جانبين إحدهما انشائي يتمثل في تركيب “المواسير" والمعدات، وجانب أخر توعوي وندوات لنشر ثقافة ترشيد استخدام مياه الري وتعليم التصنيع الغذائي للسيدات الريفيات.

 

وفي نهاية الجولة، تفقد المحافظ والوفد المرافق له المدرسة الحقلية لمحصول الذرة الشامية صيف ٢٠١٩ والتي تضم ٢٠ من المزارعين المنتفعين من مشروع تطوير الري الحقلي.
 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا