«سيلفي» على ضفاف النيل.. أبشع حالات الموت بإبتسامة

صورة مجمعه
صورة مجمعه

الموت واحد ولكن تعددت الأسباب، فهو الحقيقة المؤكدة، في مشهد مؤلم للجميع سقوط شاب وخطيبته من أعلى كوبري الجامعة أثناء التقاطهما صورة سيلفى لتوثيق لحظاتهم السعيدة على ضفاف النيل، فلم يكن فى مخيلتنا بأن تصبح صورة يوماً سبباً فى قتل أصحابها اثناء ابتسامهتم لأخذ الصورة، بدلاً من أن تصبح الصورة "السيلفي" تذكاراً مهماً في حياة شخص، قد تتحوّل فى لحظة إلى نقمة، أو تصبح خطراً شديداً يهدّد حياة صاحب الصورة.

 

انتشرت ظاهرة «السيلفي»، وتمكنت من أن تشغل الكثيرين وتثير شغفهم بالتقاط صورهم الخاصة عبر الكاميرة الامامية للهواتف الذكية، وامتلأت مواقع التواصل الاجتماعي وحسابات فيسبوك وتويتر وغيرها بهذه الصور، فكان منها المضحك لعفويته، ومنها المبكي لخطورته، ومنها ما انعكس سلباً على اللقطة الظريفة وأصحابها، فعرض اصحابها لآذى أو أصابة واحيانا قد تصل للقتل.

 

لذا ستعرض "بوابة أخبار اليوم" فى تقريرها عن أغرب حالة الموت تحت كاميرا الموبايل "صور سيلفى" تضع أصحابها فى كوارث واحياناً الى الموت:

- سيلفي كوبري الجامعة 
مصرع فتاة غرقًا في مياه النيل بعدما اختل توازنها أثناء التقاطها وخطيبها "صورة سيلفي"، وما زال البحث جاريًا عن الشاب في المياه ، حيث تباشر النيابة العامة تفاصيل الواقعة، وذلك بعدما تلقى قسم شرطة مصر القديمة إخطاراً يفيد بسقوط شاب في العقد الثاني من العمر وفتاة في مياه النيل من أعلى كوبر الجامعة أثناء التقاطهما صورة.


وعلى الفور تم الدفع بوحدة الإنقاذ النهري وسيارة الإسعاف، حيث تم انتشال جثة الفتاة، وأنه مازال البحث جارياً عن الشاب، حيث كشف التقرير المبدئي أن سبب وفاة الفتاة هو اسفكسيا الخنق الناتج عن الغرق.

 

- سيلفي قصر النيل
مصرع الطالب محمد ابراهيم، ١٦سنة، الذي فقد حياته  غرقاً في مياه النهر عقب سقوطه من أعلى كوبري قصر النيل، ذهب برفقة ٤ من أصدقائه وأثناء سيرهم أعلى كوبري قصر النيل اتفقوا على التقاط بعض الصور وإقامة مسابقة على فيسبوك فيما بينهم بأن صاحب أفضل صورة يحصل على ٤ عزومات مجانية من كل واحد في المجموعة.

 

- كوبري استانلي
سقطت فتاة فى مياه بحر الإسكندرية صباح اليوم، أثناء التقاطها صورة سيلفى من أعلى سور كوبرى ستانلى، مما تسبب فى اختلال توازنها وسقوطها بمياه البحر ، وقام الأهالى بإنقاذها وانتشالها من مياه البحر فور سقوطها وإبلاغ الشرطة والجهات الأمنية.

 

- غرفة العمليات
تم تحويل طاقم مستشفى الجلاء للولادة بالقاهرة إلى التحقيق؛ بسبب "السيلفي" التي التقطها أحدهم (عبد الرحمن حرب) في غرفة العمليات عقب الانتهاء من إجراء عملية صعبة لإحدى السيدات استمرت لمدة 8 ساعات، وهو الأمر الذي أثار البهجة لدى الأطباء الشباب الذين أجروا العملية، فأرادوا توثيق لحظة نجاحهم، إلا أنها تحولت إلى أزمة كبيرة قد تؤدّي إلى إنهاء علاقتهم بالمستشفى تماماً؛ باعتبارها صورة خدشت حياء المريضة.

 

- ناطحة سحاب
ولم تجد عارضة الأزياء الروسية فيكي أودنتيكافا (23 عاماً)، إلا التدلّي من برج "كيان" الإماراتي، الذي يتخطّى ارتفاعة 300 متر؛ لتلتقط صورة "سيلفي" متميزة، ممسكة بيد مساعدها، إلا أن الصورة أثارت جدلاً شديداً، دفع السلطات في دبي إلى استدعائها للتعهد بعدم تكرار ما فعلت.

 

- السيلفي الشاهق
لقي زوجان هنديان حتفهما أثناء التقاطهما صورة سيلفي في مكان شاهق الارتفاع بحديقة يوسميتي الوطنية، وقد عثر الحراس على الجثتان على مسافة 800 متر من الارتفاع الشاهق حيث سقطا أثناء محاولة التقاط صورة شخصية مشتركة بالهاتف.

 

-  قطار الموت
مصرع شاب وفتاة تونسيان يستعدان لالتقاط "سيلفي" على سكة القطار بمدينة سوسة، قبل أن يفاجئهما قطار قادم بسرعة، لم يتمكنا من أن يتحرّكا من مكانهما، ليدهسهما القطار القادم من صفاقس والمتجه إلى تونس.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

ترشيحاتنا