الخارجية الروسية: نأسف لإعاقة واشنطن حل الأزمة الإنسانية في سوريا

سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي
سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي

أعرب سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي، اليوم الثلاثاء، عن أسف بلاده لعرقلة واشنطن حل الأزمة الإنسانية في سوريا.

ونقلت وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية عن ريابكوف قوله "إننا نرى مرة أخرى أن الزملاء الأمريكيين يظهرون تباعدا بين القول والفعل، ونأسف لأن قضية إنسانية مهمة لا يمكن حلها بسبب أن واشنطن تعمل وفق أجندة تختلف جذريا عن أجندتنا ولا تضمن تسوية الوضع في سوريا".

وأعلن مقر التنسيق الروسي السوري اليوم أن خطة إخراج المدنيين من مخيم الركبان في سوريا تم إحباطها بسبب عدم تنفيذ الولايات المتحدة لالتزاماتها.
يذكر أن مخيم الركبان، الذي يقيم فيه وفقا للأمم المتحدة أكثر من 50 ألف لاجئ، تم إقامته عام 2014 في المنطقة الحدودية مع الأردن من الجهة السورية للاجئين السوريين، وذلك على طول 7 كم بين سوريا والأردن.

ويشار في هذا السياق إلى أن الولايات المتحدة أنشأت في شمال شرقي سوريا بمحافظة "الحسكة" معسكر "الهول"، الذي يشبه الركبان، ويضم 75 ألف شخص، معظمهم من النساء والأطفال.. وعلى الرغم من جميع نداءات المجتمع الدولي، لا تحاول الولايات المتحدة حل مشاكل البقاء على قيد الحياة في هذا المخيم، الذي لا يلائم مقومات المعيشة وأصبح في الواقع معسكرا للاعتقال.
 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا