جيهان فؤاد: المؤامرات ضد مصر لم تتوقف ويجب مواجهة الشائعات

 الدكتورة جيهان فؤاد
الدكتورة جيهان فؤاد

أكدت الدكتورة جيهان فؤاد مقرر فرع المجلس القومي للمرأة بالقليوبية أن مصر دولة قوية ولن يستطيع أحد أن يقف أمامها، فصفحات التاريخ تشهد على قوتها وعدم إنكسارها أمام أى عدو حاول أن يكسرها، بل أن مصر هي الدولة التي إستطاعت أن تعطي دروسا قوية للأعداء من خلال وضعهم في مكانهم الطبيعي الذي يؤكد أن مصر هي رمانة الميزان القوية في المنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط .


وقالت الدكتورة جيهان فؤاد أن مصر لها فى أعناقنا الكثير والكثير فمهما تحدثنا عن مصر تقصر الكلمات عن أن توفيها حقها علينا، ويا ليت من يكتبون يعرفون ويتعلمون قيمة هذا البلد الكريم المعطاء الذي علم الدنيا حروف المجد وكلمات العطاء، قائلة: أن هناك جماعات أصبح نشاطها الوحيد في الحياة وهمها الاول هو تشويه ما تقوم به الدولة المصرية وجيشها العظيم، وبث الشائعات بين أبناء الوطن لإثارة شكوكه وحثه على خلق الفوضى من جديد، ولكن لن يسمح لأحد بأن يمس الدولة المصرية العريقة .


وأضافت الدكتورة جيهان فؤاد  أن المؤامرات ضد مصر لم تتوقف ولن تتوقف، وأعداء الوطن لا تزال قلوبهم مملوءة بالحقد والغل على مصر والمصريين، ولهذا يواصلون مساعيهم الشيطانية لبث الفتن بين المصريين وسلاحهم الرئيسى هو الشائعات فلا تتوقف شائعاتهم الكاذبة والغارفة فى الحقد على مصر وهدفهم بالطبع إغراق مصر فى الفتن والتشتت والإحباط والاقتتال الداخلى على أمل تدمير الأمة المصرية.


وأكدت الدكتورة جيهان فؤاد أن مواقع التواصل الاجتماعى أصبحت بيئة خصبة تنبت من خلالها الشائعات وتجد رواجًا كبيرًا بين العامة، فالعديد من المعلومات غير الدقيقة انتشرت في الآونة الأخيرة، ويومياً هناك كم هائل من الأخبار غير الصحيحة تنشر عبر السوشال ميديا، مطالبة بتكاتف كل القوى السياسية والشعب للوقوف مع الرئيس عبد الفتاح السيسي ضد قوى الشر التي تحاول إجهاد مفاصل الدولة، كما يجب عدم السماح لأحد بأن يمس مؤسسات الدولة الوطنية .


وأشارت جيهان فؤاد أن الشعب المصرى واعى وقادر على حماية الدولة من تلك الفتن والشائعات التى يبثها اعداء الوطن فى الداخل والخارج .

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا