احذر.. صفحات الحب والرومانسية على السوشيال ميديا ترتدي زي «الجماعة الإرهابية»

إحذر.. صفحات الحب والرومانسية على السوشيال ميديا ترتدى زي «الجماعة الإرهابية»
إحذر.. صفحات الحب والرومانسية على السوشيال ميديا ترتدى زي «الجماعة الإرهابية»

الأكاذيب شعارهم والفبركة سبيلهم لنشر الأكاذيب ضد مصر في محاولات لزعزعه الاستقرار وتضليل الرأي العام هدم أمن واستقرار المنطقة العربية عامة ومصر خاصة، من خلال فبركة فيديوهات وصور ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لاستجداء المواطنين، ولكن رغم كل تلك المحاولات أستطاع المصريون أن يكونوا حائط سد خلف قيادتهم السياسية، واستطاعوا مقاطعة كل دعوات أعضاء الجماعة الإرهابية وأفشلوا خططهم.

 

وحاول أعضاء الجماعة الإرهابية بكل الطرق دعوة المصريين للنزول للشوارع للتجمع، من خلال أذرعتها الإعلامية مثل قناة مكملين والجزيرة، إلا أن دعواتهم الخبيثة لم تجد أي صدى لدي المصريين، ليلجأ أعضاء الجماعة إلي حيلة جديدة ولكن تمكن المصريون من كشفها كذلك.

 

فقام أعضاء الجماعة الإرهابية بشراء بعض صفحات ومجموعات مواقع التواصل الاجتماعي الشهيرة التي كان محتواها عن الحب والرومانسية والجمال وغيرها من الصفحات التي يوجد بها أعداد كبيرة من المشتركين، من أجل إظهار أن هناك عدد كبير من الشعب المصري يؤمن بأفكارهم، وكذلك في محاولات خبيثة لنشر دعواتهم المريضة، ومن أشهر تلك الصفحات «مملكة الحب والرومانسية..العالم العربي..رياض الصالحين» والتي تم تغير أسمها فيها بعض إلي أسماء متعلقة بالجماعة الإرهابية، أو تركوا الاسم القديم وحاولوا بث سمومهم داخلها، حتى لا ينكشف أمرهم.

 

ولكن وعي الشعب المصري وإصراره على طرد تلك الجماعة الإرهابية بلا رجعه، لم يمكن أعضائها من بث سمومهم الخبيثة من خلال تلك الصفحات، وعلى الفور بدأ المصريون في مغادرة تلك المجموعات والصفحات، وقاموا بفضح تلك المحاولات حتى لا يقع فيها غيرهم.

 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا