خبير: إيران المتهمة الوحيدة في استهداف منشآت آرامكو

مسعود الفك
مسعود الفك

قال مسعود الفك، خبير الشئون الإيرانية، إن الولايات المتحدة الأمريكية تكرر وتؤكد باتخاذ الاجراءات الرادعة فيما يتعلق بالرد على التجاوزات الإيرانية، مشيراً إلى أن واشنطن لا تريد أن تنفعل أو أن تستدركها طهران إلى موقف عسكري منفعل، إنما تريد أن تختار توقيت شن ضربات عسكرية في توقيت مناسب حالة تطلّب الأمر تلك الضربات.


وأشار الفك خلال لقاء له في قناة الغد إلى أن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، صرح بأن بلاده لن تسمح لأي دولة بتصدير النفط إذا تم منعهم من تصديره، وكانت هذه التصريحات قبل إعلان واشنطن قرارها بتصفير صادرات النفط الإيراني، متابعاً أن الكثير من المراقبين يرون أن ما تشهده الساحة الإقليمية حالياً من هجمات وحوادث هو تنفيذاً لهذا القرار الإيراني، بالإضافة إلى تصريحات وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، أن بلاده قد تذهب إلى حافة الهاوية، إلا أنها لن تسقط وحدها.


وأوضح الفك أن تلك التصريحات والمواقف الإيرانية تعطي صورة متكاملة عن الأحداث، حتى وإن لم تكن هناك أدلة مادية ملموسة حول القوى الضالعة وراء الحوادث التي تشهدها المنطقة، إلا أن تلك التصريحات ترشد الجميع إلى من يقف وراء الحوادث، مؤكداً أن إيران هي المستفيدة من الهجمات، والتي كان آخرها الهجمات التي استهدفت منشآت نفطية سعودية تابعة لشركة آرامكو، إذ لا توجد أية دولة أخرى هددت بفعل أمر مماثل غير طهران، لذا تظل إيران المتهمة الوحيدة.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا