شاهد| التاكسي الفقاعة .. أول تجربة مواصلات صديقة للبيئة في باريس

"التاكسي الفقاعة" صديق البيئة
"التاكسي الفقاعة" صديق البيئة

أكد تقرير مصور أذاعته فضائية "الغد" اليوم الخميس، أن العاصمة الفرنسية باريس تُقبل على خطوة جديدة بإختبارها وسيلة مواصلات غير تقليدية "تاكسي" صديق للبيئة وعلى شكل فقاعة يتحرك بسرعة على سطح المياة صعودًا وهبوطًا بطول نهر السين يساعد الركاب في الوصول إلى وجهتهم في أسرع وقت.


وأضاف التقرير أن هذة الفكرة قد تم تداولها في السنوات الماضية لكن المنظمين سوف يقومون بإختبارات تجريبية هذا الأسبوع بشكل مختلف بعد إضافة تعديلات عليها، فالقوارب البيضاء الكهرومائية ذات الشكل البيضاوي تشبه مركبة فضاء صغيرة تتحرك بخفة ويمكن للقارب أن يستوعب 4 ركاب، كما صممت المركبة بحيث أنها تتحرك بدون إصدار أي صوت ولا تصدر موجات، كما لا يصدر عنها ثاني أكسيد الكربون الضار بالبيئة والإنسان.


وأوضح التقرير أنه في حاله إن تم الموافقة على تلك المركبة فيمكن طلبها عبر تطبيق مثل سيارات الأجرة البرية والدراجات أو غيرها من وسائل المواصلات ولاسيما أن مصمموا هذة المركبة يأملون أن يتم تشغيل ما يطلق عليه أسم "سي بابلز" تجاريا في باريس ومدن أخري إعتبارا من العام المقبل، حيث لاقت الفكرة إعجاب الكثير من الناس لأنها تمثل نموذجا جديدا للمواصلات الحضارية سريعة التغير. 
 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا