عبدالهادي: البورصة المصرية تغلق على انخفاض بسبب ارامكو

خبير بأسواق المال محمد عبدالهادي
خبير بأسواق المال محمد عبدالهادي

قال خبير بأسواق المال محمد عبدالهادي إن البورصه أغلقت علي انخفاض طفيف بإجمالي تنفيذات تقدر بحوالي مليار ومايتي جنيه.

 

وأشار عبدالهادي، إلى أن جلسة اليوم تعتبر من الجلسات التي تماسك فيها المؤشر العام للبورصه بعد أسبوع طغى اللون الأحمر علي جميع جلساته، نتيجه التوترات التي حدثت جراء التفجيرات التي حدثت ارامكو التي تعد أكبر شركات بترول في السعودية، وتوقف ٥٠% من إنتاجها وأثرت ذلك علي العقود الآجلة للبترول.

 

وذكر الخبير بأسواق المال، أن ما أعلنت السعودية عن استخدام إحتياطي المخزون الخاص بها وإعلان أمريكا نفس التصريح وعن نيه السعوديه باستكمال إصلاح ما تم تدميره من التفجير في اقرب وقت، ومما أثر في تراجع سعر النفط وسجل قرب ٦٤ دولار.

 

واستطرد: على الرغم من تلك التوترات الجيوسياسيه التي تحدث إلا أن مؤشر مصر تماسك قرب ١٤٨٠٠ نقطه الدعم الهامة، وكانت البورصة المصرية بخلاف تلك التوترات العربية كانت عند نقطة مقاومة هامة ١٥٢٠٠، التي كان من المفترض أن يختبر عند ١٥٠٠٠ ثم ١٤٨٠٠، ولكن تلك الأحداث سارعت في تحقيق ذلك المستهدف.

 

ونوه الخبير بأسواق المال بأنه من الملاحظ في جلسات الأسبوع أحجام التداولات العالية ماعدا جلسة الأحد فقط نفذ ٤٧٦ مليون أما باقي الجلسات نفذ اعلي المليار جنيه.


وتوقع الخبير بأسواق المال محمد عبدالهادي أن يتماسك المؤشر الرئيسي من الناحية الفنيه خلال الاسبوع القادم ويختبر مرة اخري ١٥٠٠٠ نقطة.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا