صور| جهاز تنمية المشروعات يقيم معرضًأ للمنتجات التراثية

نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة
نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة

أكدت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، أن الجهاز يعمل علي تنفيذ إستراتيجية طموحة للنهوض بالصناعات اليدوية والتراثية بالتعاون مع مختلف مؤسسات الدولة المعنية؛ من خلال تقديم كافة أوجه الدعم المالي والفني لأصحاب هذه المشروعات، بالإضافة إلي الدعم التسويقي والترويجي من خلال إقامة معارض لدعم منتجات الصناعات اليدوية والحرفية المختلفة وفتح قنوات تصديرية وتسويقية لها والحفاظ على الخبرة اليدوية الماهرة التي يشتهر بها العامل المصرى وذلك لما تتيحه هذه الصناعات من فرص عمل عديدة ومتنوعة وعائد مادى سريع للشباب يتيح له حياة كريمة ويعود بالنفع على الاقتصاد الوطنى.

جاء ذلك في إطار افتتاح معرض المنتجات المصرية التقليدية الذى تقيمه اللجنة الوطنية التنسيقية، لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر التابعة لمجلس الوزراء، وتحت رعاية وزير الخارجية والذي يقام بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات بمقر وزارة الخارجية.

وحضر الافتتاح نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات، والسفيرة نائلة جبر رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية ولفيف من السفراء الأجانب والسفراء والدبلوماسيين المصريين.

وأكدت نيفين جامع، أن تشجيع تلك الصناعات ودعمها يأتي تمشيا مع سياسة الدولة في مكافحة الهجرة غير الشرعية للشباب ودعم قطاع المشروعات الصغيرة والنهوض به، مشيرة إلى أهمية هذه الصناعات والحرف اليدوية في استقطاب واستيعاب قدرات الشباب ومهارتهم و تحويلها إلي منتجات يدوية وفنية مطلوبة في كل بلاد العالم بما يحقق لهم عائد مادي متميز خاصة لو أتيح لهم الدعم التسويقي و الفني اللازم، مما يعطي الشباب بدائل أفضل للحياة في وطنهم وبناء مستقبلهم داخله وحمايتهم من أضرار الهجرة غير الشرعية من خلال تشجيعه على الدخول في مجال المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر سواء في مجال الصناعات اليدوية و التراثية أو أي مجال يستطيع أن ينتج فيه ويحقق طموحاته.

وأشادت بالتعاون المثمر مع اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية في إقامة هذه المعارض التراثية و بالرعاية الكريمة لوزير الخارجية لهذا المعرض المتميز .

ومن جانبها صرحت السفيرة نائلة جبر، بأن اللجنة الوطنية تحرص على إقامة مثل هذه المعارض بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات، الذي يعد أحد شركاء اللجنة الرئيسيين، حيث تمثل تلك المعارض أحد الأنشطة التي تتبناها اللجنة في إطار مكافحة الهجرة غير الشرعية والتي تهدف إلى تشجيع الشباب أصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وتوفير بدائل إيجابية للارتقاء بمستوى الدخل والمعيشة.

ويتزامن توقيت المعرض مع قرارات نقل السفراء والدبلوماسيين إلى الخارج واحتياجهم لشراء هدايا تذكارية تعبر عن التراث المصرى والتسويق لهذه المنتجات وفتح اسواق جديدة وفرص تصديرية تساعد على تنشيط الحركة الاقتصادية.

وعقد المعرض يومي 18-19 سبتمبر 2019 بمقر وزارة الخارجية، ويضم العديد من منتجات أصحاب المشروعات الصغيرة الممولة من جهاز تنمية المشرعات، بالإضافة إلى الجمعيات الأهلية ومنها (خزف- فضيات- اكسسوار حريمى- نحاسيات- تابلوهات- جلود- منتجات اخميم- كليم- مفروشات- بردى- تللى).

وجدير بالذكر أن، جهاز تنمية المشروعات قد اشترك مع اللجنة التنسيقية لمكافحة الهجرة غير الشرعية بوزارة الخارجية في تنظيم 7 معارض سابقة منذ عام 2016 وحتى يوليو 2019.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا