فيديو| «الموت الرحيم» ينهي حياة نجم هولندا في سن الـ 43

فرناندو ريكسن
فرناندو ريكسن

نعى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» رحيل الدولي الهولندي فرناندو ريكسن، نجم منتخب هولندا وجلاسكو رينجرز الاسكتلندي السابق، عن عمر ناهز 43 عامًا بعد صراع شديد الصعوبة مع مرض «التصلب الجانبي الضموري» أو ما يطلق عليه شلل الأعصاب.

 

وأجبر المرض اللعين ريكسن على اعتزال كرة القدم في 2013 بعد مسيرة حافلة بالبطولات بدأها في هولندا عام 1994 ضمن صفوف نادي فورتونا سيتارد، الذي فتح أمامه الباب للانتقال لنادي ألكمار في الفترة من 1997 حتى 2000، قبل أن ينتقل إلى الدوري الاسكتلندي عبر بوابة رينجرز الكبير ويحقق بطولات عديدة في الفترة من 2000 حتى 2006.

 

ولعب ريكسن لنادي زينيت الروسي في الفترة من 2007 حتى 2009، وعاد في العام 2010 إلى ناديه الأصلي سيتارد الهولندي قبل أن يجبره المرض اللعين على الاعتزال وإنهاء رحلته مع كرة القدم في 2013، وانضم لمنتخب هولندا الأول في الفترة من 2000 حتى 2003 وخاض 12 مباراة دولية.

 

خضع ريكسن للعلاج في إحدى مستشفيات اسكتلندا، وبعد تدهور حالته الصحية لم يعد قادراً على الحديث وخسر الكثير من وزنه الطبيعي ليستقر عند 38 كيلوجراماً، ولجأ إلى جهاز إلكتروني يحول ما يريد نطقه من خلال الأعصاب والمخ إلى رسالة صوتية إلكترونية، لكنه استقر في النهاية على رفع الأجهزة بناء على قانون الموت الرحيم للتخلص من آلامه.

 

وقبل رحيله قرر ريكسن الظهور في جلسة بإحدى الفنادق مع أحد الإعلاميين تكون المشاركة فيها بمبلغ رمزي يتم التبرع به للأبحاث العلمية بشأن علاج شلل الأعصاب.

 

توج ريكسن بالدوري الهولندي الممتاز مع ألكمار موسم 1997/98، ومع رينجرز الاسكتلندي توج بالدوري الاسكتلندي الممتاز مرتين وكأس اسكتلندا مرتين، وكأس الدوري 3 مرات، وكانت بطولاته في روسيا هي الأكبر بالتتويج بالدوري الروسي والسوبر، بالإضافة إلى كأس الاتحاد الأوروبي وكأس السوبر الأوروبي عام 2007.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا