«استشاري نفسي» يوضح المراحل الكاملة لعلاج الإدمان والتعاطي

حسام عمارة استشاري النفسية والعصبية
حسام عمارة استشاري النفسية والعصبية

صرح الدكتور حسام عمارة استشاري النفسية والعصبية، بأن زيارة الطبيب النفسي أفضل الخطوات الفعالة لعلاج الإدمان من المخدرات، حيث تكون باتخاذ المدمن لقرار نابع من داخله بأهمية خضوعه لبرنامج علاج الإدمان.

 

وأضاف: "كما إننا في تخصص الطب النفسي لا نكتفي فقط بالعلاج والتأهيل السلوكي، إنما نعمل على ما هو أكثر من ذلك بتنمية المهارات الشخصية بأسلوب علمي، حيث يستطيع المريض التعامل مع ضغوط الحياة دون التفكير للعودة للمخدرات مرة أخرى، والعيش في سلام مع نفسه ومع من حوله ويكون شخص منتج ومسئول في المجتمع".


وقال الدكتور حسام عمارة: "ينقسم علاج مرض الإدمان إلى ثلاثة مراحل أساسية يجب إتمامها جميعا حتى يصل المريض إلى التعافي من هذا المرض باية من مرحلة نزع السموم وهي المرحلة التي تبدأ مع توقف المريض عن تعاطي المخدرات، وتبدأ معها أعراض الإنسحاب الجسدية والنفسية وقد تستمر أعراض الإنسحاب النفسية إلى عدة أسابيع ويكون هناك دور كبير للعلاج الدوائي تحت إشراف الطبيب النفسي حتى يستطيع المريض المرور بهذه المرحلة بأقل قدر ممكن من التعب الجسدي والنفسي".


وأضاف الدكتور حسام عمارة، أن المرحلة الثانية هي مرحلة التأهيل والهدف من هذه المرحلة هي أن يقوم المريض بعملية تغيير شامل في أسلوب حياته حيث يقوم بتغيير معتقداته وأفكاره وسلوكياته ويتعلم المريض في هذه المرحلة كيفية عمل هذه التغييرات ويتدرب عليها حتى تصبح نمط حياته فيما بعد ومن المهم خلال هذه المرحلة علاج العوامل النفسية والعوامل الإجتماعية التي تدفع المريض لتعاطي المخدرات وتمتد فترة العلاج في هذه المرحلة من شهرين إلى ستة شهور.


وأوضح الدكتور حسام عمارة، أن من أهم مراحل العلاج والهدف الأساسي منها هو التعامل وبشكل سريع مع أي صعوبات يجدها المريض في التأقلم مع أسلوب حياته الجديد وتستمر هذه المرحلة فترة من الزمن يقوم خلالها المريض بمتابعة جلسات العلاج النفسي والمواظبة على عمل تحاليل المخدرات ثم يقل معدل الجلسات تدريجيا مع الوقت ومع إستمرار التعافي حتى يستطيع المريض الوقوف على أرض صلبة في تعافيه والمحافظة عليه من الإنتكاس.

 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا