«التنسيق الحضاري» يعلن عن المسابقة المعمارية لتمثيل مصر في «بينالي فينسيا للعمارة»

الجهاز القومي للتنسيق الحضاري
الجهاز القومي للتنسيق الحضاري


يطرح الجهاز القومي للتنسيق الحضاري برئاسة المهندس محمد أبو سعده، للمرة الرابعة على التوالي، المسابقة المعمارية المفتوحة لاختيار أفضل الأفكار للمشاريع التي يمكن تنفيذها لتمثيل مصر في مسابقة بينالي فينسيا الدولي للعمارة في دورته السابعة عشر والتي يتم افتتاحها في 26 مايو 2020 وحتى 29 نوفمبر 2020، والذي يقام بمدينة فينسيا بإيطاليا مرة كل عامين منذ عام 1980.


وتحمل هذه الدورة فكرة تصميم وتنفيذ مشروع معماري يحقق موضوع المعرض لدورة 2020 وهي الـ"How will we live to gether ؟".


صرح بذلك رئيس الجهاز، مضيفا أن الكراسة المرجعية لشروط المسابقة في صورتها النهائية تكون متاحة عبر موقع الجهاز القومي للتنسيق الحضاري والتي تم الإعلان عنها في الصحف القومية ويمكن للمتسابق الراغب في الاشتراك الإطلاع على كراسة الشروط وسداد مقابل الإشتراك بمقر الجهاز بقلعة صلاح الدين الأيوبي، على أن يكون آخر موعد لتسليم المشروعات 1 ديسمبر 2019، وإعلان نتيجة المسابقة ومعرض الأعمال المشاركة في يوم الخميس 19 ديسمبر 2019.


وأوضح أبو سعده، أن المشروع الفائز بمسابقة البينالي التي يطرحها الجهاز سوف يمثل مصر في جناحها الدائم بالبينالي في فينسيا، ويكون رئيس فريق العمل لهذا المشروع هو قوميسير الجناح؛ وتمنح المشروعات الجادة المتميزة شهادات تقدير بناءا على توصية لجنة التحكيم، وتلتزم وزارة الثقافة بتكاليف السفر إلى فينسيا والاقامة الكاملة بحد أقصى ثلاثة أفراد من فريق المشروع الفائز بمن فيهم القوميسير.


الجدير بالذكر، أن جناح مصر في دورته السابقة أختير ضمن أفضل عشرة أجنحة على مستوى المشروعات المقدمة للبينالي.


ويعد معرض بينالي فينسيا للعمارة المعرض الاعرق على المستوي الدولي وهو أحد اهم المعارض التي تمثل العمارة المعاصرة الدولية؛ بمشاركة العشرات من دول العالم ويتردد على اجنحة المعرض اكثر من نصف مليون زائر، ويخصص لكل دولة جناح تعرض فيه اعمال فنانيها المشاركين؛ وتمنح جوائز البينالي شهرة وجدارة دولية للحاصلين علىها.وتعد مصر من أوائل الدول التي شاركت في بينالي فينسيا للفنون بشكل عام والعمارة بشكل خاص، حيث فازت مصر بالجائزة الكبري "الأسد الذهبي" لاحسن جناح عام 1995.


 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا