تجديد حبس قاتلة والدتها بالقليوبية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أمر قاضي المعارضات بمحكمة بنها، بتجديد حبس طالبة 15 يوما على ذمة التحقيقات، لاتهامها بقتل والدتها وخنقها خشية فضحها لدى والدها، بأنها على علاقة عاطفية بشاب بعد سماع المجني عليها مكالمة بين المجني عليها وشاب تربطه بها علاقة عاطفية. 

تعود أحداث الواقعة، عندما تلقى اللواء طارق عجيز مدير أمن القليوبية إخطارا من العميد خالد محمدي مفتش مباحث بنها بالواقعة على الفور تم تشكيل فريق بحث، وتبين قيام زوج القتيلة بالذهاب إلى مكتب صحة مركز بنها وطلب تصريح دفن لزوجته 40 عاما بدعوى أنها توفيت بهبوط حاد بالدورة الدموية إلا أن مفتش الصحة أثبت من خلال المعاينة وجود آثار ظاهرية في الرقبة وأكد وجود شبهة جنائية وأخطرت الأجهزة الأمنية.

 

وتبين أن ابنتها "ندى" 17 عاما هي التي كانت موجودة في المنزل في وقت معاصر للجريمة وهي التي أبلغت بأن والدتها توفيت وبمواجهتها اعترفت بحدوث مشادة كلامية بينها ووالدتها على إثر اكتشاف والدتها ارتباطها بعلاقة عاطفية بأحد الأشخاص فهددتها بإخبار والدها بتلك العلاقة ومنعها من استخدام هاتفها المحمول وخشية افتضاح أمرها، استغلت الابنة تواجد والدها بالطابق الأرضي بالعقار محل إقامتهم وأحضرت حبل قماش رفيع وأجهزت على والدتها من الخلف وخنقتها ثم صرخت وادعت بفقدان والدتها للوعي وسقوطها أرضا.

تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا