ليست قصور فقط.. الباز يكشف بالأرقام ما تم تدشينه من مؤسسات التعليمية في عهد السيسي

 الدكتور محمد الباز
الدكتور محمد الباز

استنكر د.محمد الباز، رئيس مجلسي التحرير والإدارة بجريدة الدستور، الأحاديث المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن القصور الرئاسية، والسؤال المطروح حول "لماذا لا يتم بناء مستشفيات أو مدارس؟".

واستعرض الباز خلال تقديمه لبرنامج "90 دقيقة" المذاع على فضائية "المحور"، المؤسسات الخدمية التي تم بنائها في عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا على أن مصر تعيش الآن ما يمكن إطلاق فترة البناء الثالث عليها، بالمشروعات التي تم تدشينها للمواطنين.

وأكد رئيس مجلسي التحرير والإدارة بجريدة الدستور، أنه تم تخصيص نحو 38 مليار جنيه، حتى يونيو 2020، لتنفيذ مشروعات تعليمية، حيث تم الإنتهاء من نحو 50 ألف فصل خلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونيو 2020. وأضاف الباز أنه تم تجهيز 27,4 ألف فصل، وأكثر من 9 آلاف معمل بالمدارس، كما حصلت 3424 مدرسة على شهادة الإعتماد والجودة، وجارٍ العمل على زيادة المدارس الحاصلة على هذه الشهادة. وأوضح أنه بالنسبة لتدريب المعلمين تم تدريب 1,78 مليون مُعلم، وتدريب كوادر بالمدارس والعمل على تدريب 80% من المعلمين.

وتابع: "وتم تنفيذ 49,4 ألف فصل، وإنشاء 20 ألف فصل إضافيّ، وجارٍ استكمال تنفيذ المدارس اليابانية، هذا إلى جانب إنشاء 13 مدرسة للمتفوقين والتكنولوجيا".

وبالنسبة لمحو الأمية، فأشار الباز إلى أنه تم محو أمية أكثر من 2.6 ملايين مواطن، ومُستهدف محو أمية مليون مواطن آخرين حتى 2020، فضلًا عن توفير أجهزة " التابلت " للصف الأول الثانوى بنظامه الجديد. واردف أن هذا إلى جانب تطوير منظومة التعليم بمرحلة رياض الأطفال، والصف الأول الابتدائى، وتطوير البنية التكنولوجية لأكثر من 20 ألف مدرسة، كما تم تجهيز 6079 مدرسة وتطوير 4098 فصلا مطوّرا وإنشاء 6 مدارس تكنولوجية تطبيقية، خاصة بالتعليم الفني في مصر.

وأوضح أنه خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى ديسمبر 2018، فقد شهدت تطور الانفاق على التعليم الجامعى من 16.2 مليار جنيه عام 2014، إلى 35 مليار جنيه عام 2018.
 

 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا