هجمات ١١ سبتمبر| اليوم.. أمريكا تحيى الذكرى الـ١٨ بمشاركة «ترامب»

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

تحل اليوم الذكرى الثامنة عشر لموت ما يقرب من ٣٠٠٠ شخص لقوا حتفهم خلال الهجمات الدامية التي وقعت في ١١ سبتمبر ٢٠٠١، مستهدفة برجي مركز التجارة العالمي، والبنتاجون.

ويقوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم بمشاركة أسر الضحايا وعدد من المسؤولين الأمريكيين في مراسم إحياء ذكراهم داخل المتحف الذي تم افتتاحه عام ٢٠١١ في نفس موقع برجي مركز التجارة العالمي والذي يحتوي على عدد من المقتنيات الخاصة بالضحايا تبرع بها أسرهم، تخليدًا لذكراهم.

ووفقًا لموقع إكسبريس البريطاني فإنه من غير المعلوم إذا كانت ميلانيا ترامب ستشارك زوجها اليوم في مراسم إحياء ذكرى هجمات ١١ سبتمبر، إلا أن نائب الرئيس مايك بنس سيشارك في المراسم مع عدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية.

وعلى الرغم من أن المتحف يكون عادة مفتوح للأمريكيين بحيث يمكنهم زيارته في أي وقت، إلا إن السلطات قررت إغلاقه اليوم لتكون المراسم خاصة بأسر الضحايا فقط.

ومن المتوقع أن يبث التلفزيون الوطني الأمريكي المراسم على الهواء مباشرة، حيث يلقى الرئيس الأمريكي ونائبه كلمات قصيرة.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا