خالد عكاشة: الإخوان يسعون لضرب الاقتصاد المصري والضغط على العملة المحلية

العميد خالد عكاشة
العميد خالد عكاشة

قال العميد خالد عكاشة، مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، إن الكشف عن 3 خلايا إخوانية تتآمر مع تركيا ضد مصر، يعد ضربة أمنية موفقة، لأنها تعكس وجود حالة يقظة تجاه جمع المعلومات داخل مصر وخارجها.


وأضاف عكاشة خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج «صالة التحرير»، على قناة صدى البلد: «جماعة الإخوان تعمل على ضرب الاقتصاد المصري والتأثير عليه سلبا وذلك بعد فترات متقطعة من الكمون»، متابعا: «يتم تسخير المصريين الهاربين في الخارج لأعمال تهريب البشر، وإقماة نشاطات تجارية لاستخدامها في تمويل الإرهاب».


وأردف ، مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية: «لم تعد تركيا تغدق الأموال على المصريين الهاربين كما كان في السابق، وأصبح لزاما عليهم عمل أنشطة تجارية لتمويل الإرهاب، والتأثير على أسعار النقد الأجنبي، والضغط على العملة المصرية».


وأوضح عكاشة أن مجموعة من قيادات الإرهابية يعيشون في رغد بتركيا، ويشرفون على هذه الأنشطة التجارية، ويدفعون بجنودهم داخل مصر لعمل متحصلات مالية للإنفاق على الإعاشة وتمويل الإرهاب.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا