المنشآت الفندقية: إصدار قرار بكود موحد لاشتراطات الحماية المدنية

المنشآت الفندقية
المنشآت الفندقية

آكد رئيس غرفة المنشآت الفندقية، ماجد فوزى، إن المنظومة الجديدة للفنادق تراعي الضوابط المنظمة لسكن العاملين والأماكن المخصصة لهم في مختلف أنماط الفنادق بدرجاتها المختلفة، وذلك من خلال إضافة ملحق خاص للضوابط سكن العاملين يتماشى مع المعايير الحديثة، حيث يتوفر به كافة سبل الراحة والأمان من أجل تحقيق انتماء العاملين للمؤسسة الفندقية وتحفيزهم لتقديم اعلي أداء وظيفي وتقديم افضل مستوي خدمة لضيوف الفندق.

وأوضح فوزي، خلال المؤتمر الصحفي المنعقد، اليوم، للإعلان عن تفاصيل المعايير الجديدة للفنادق المصرية أن نسبة الاشغال الفندقي في السنوات الأخيرة كان منخفضا نتيجة للاحداث التي مرت بها البلاد ومعظم مالك ي المنشآت الفندقية لم تتوفر لديهم الامكانيات المادية لأجراء الصيانة المطلوبة أو تحديث النظم الفنية لتتواكب المعمول بها دوليا وخاصة الدول السياحية المنافسة ولذلك تم الاتفاق بين وزارة السياحة وغرفة المنشأت الفندقية علي أن تكون هناك فترة سماح مدتها سنة للفنادق الاربع والخمس نجوم لتوفيق أوضاعها لتتماشي مع معايير تحديث الفنادق وتمتد هذه المدة لتصبح سنتين لباقي الفئات الفندقية.

وشدد فوزي، على أن غرفة المنشآت لن تتواني في تقديم ما يلزم للارتقاء بصناعة الفنادق في مصر لما تمثله من رافد هام وإحساسي لتشكيل الصورة السياحية المصرية، مؤكدا أن الغرفة تسعي دائما لزيادة الدخل السياحي والذي لن يتحقق إلا من خلال رفع مستوي المنتج السياحي المصري ليواكب المعايير العالمية والذي سوف يؤدي بدوره لرفع تقييم مصر كمقصد سياحي عالمي وما يتبعه ذلك من رفع معدل الأسعار.

وقال فوزي، إنه استكمال للعناصر الأساسية لتحقيق التطور والنمو السياحي المنشود اصدر وزير الاسكان القرار رقم ٥٢٥ لسنة ٢٠١٩ والذي يتضمن الكود المصري لاسس التصميم واشتراطات التنفيذ لحماية المنشأت من أخطار الحريق وهو خاص بالعائمات القائمة أو الجديدة وكذلك قرار رقم ٥٢٦ لسنة ٢٠١٩ والذي يتضمن الكود الموحد لاشتراطات الحماية المدنية والخاص بالمباني الفندقية وتضمن القرارين إعطاء المنشآت الفندقية مهلة ستة أشهر لتوفيق أوضاعها تنتهي في فبراير ٢٠٢٠.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا