مستشار النمسا السابق يحذر من تداعيات الركود الاقتصادي العالمي على بلاده

سباستيان كورتس رئيس حزب الشعب النمساوي
سباستيان كورتس رئيس حزب الشعب النمساوي

حذر سباستيان كورتس رئيس حزب الشعب - أكبر الاحزاب النمساوية - والمستشار الفيدرالي السابق من مخاطر أزمة اقتصادية عالمية وشيكة قد تتسبب فى ركود واسع ويكون لها تداعيات كبيرة على النمسا.


وقال كورتس - فى تصريحات له اليوم الأحد - إن أبرز أسباب هذه الأزمة هي الحرب التجارية المتصاعدة بين الولايات المتحدة والصين والخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي "بريكست" وتباطؤ النمو الاقتصادي فى ألمانيا وهي أكبر الاقتصادات الأوروبية.


وأوضح أن النمو الاقتصادي السييء في ألمانيا سيكون له تأثيرات واسعة على النمسا باعتبار أن ألمانيا أكبر شريك تجاري للنمسا.. مشددا على ضرورة تطبيق الإصلاح الضريبي الشامل في النمسا في أقرب وقت ممكن.
وأضاف أن التغلب على الركود المتوقع يحتاج إلى تعزيز القدرات الشرائية للمواطنين من خلال زيادة الدخول وتخفيف الأعباء الضريبية.
 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا