ناسا تحقق في أول جريمة فضاء| «مثلية» تتسلل لحساب «زوجتها» من المحطة الدولية

رائدة الفضاء آن مكلين
رائدة الفضاء آن مكلين

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز"، اليوم السبت، أن وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) فتحت تحقيقاً بشأن إدعاء بأن رائدة فضاء "مثلية" تسللت إلى الحساب البنكي لزوجتها السابقة من محطة الفضاء الدولية، وهذا أول إدعاء لارتكاب جريمة في الفضاء.

رفعت "سامر ووردن" وهي ضابط استخبارات القوات الجوية، شكوى ضد زوجتها السابقة، آن ماكلين رائدة الفضاء، إلى المحكمة.

واعترفت آن ماكلين رائدة الفضاء "مثلية"، بالتسلل إلى الحساب من محطة الفضاء الدولية، لكنها نفت القيام بأي مخالفات، ومنذ ارتكاب المخالفة المزعومة قد عادت الرائدة ماكلين من محطة الفضاء إلى الأرض.

ثم أخبرت رائدة الفضاء الصحيفة من خلال محام، أنها أرادت فقط التأكد من أن أموال العائلة كانت على ما يرام وأن هناك ما يكفي من المال لدفع الفواتير.

جدير بالذكر أن السيدتين ماكلين ووردن تزوجتا عام 2014 وتقدمت السيدة ووردن بطلب الطلاق في عام 2018، وقد تواصل المحققون من مكتب المفتش العام في ناسا بالاثنين على حد سواء.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا