أخر الأخبار

ماذا لو خالفت ريهام سعيد قرار منعها من الظهور في الإعلام؟.. عقوبات «رادعة»

ريهام سعيد
ريهام سعيد

قرر مجلس نقابة الإعلاميين، منع الإعلامية ريهام سعيد، من ممارسة أي نشاط إعلامي لحين توفيق أوضاعها القانونية مع النقابة، على خلفية التحقيق في حلقة برنامج صبايا التي تقدمها على قناة الحياة، والتي تناولت خلالها موضوع السمنة وأثارت استياء سيدات مصر.

وفي هذا السياق، أوضح أيمن محفوظ المحامي والخبير القانوني، أنه في حالة مخالفة ريهام سعيد قرار النقابة سوف تخضع للمادة (70) من قانون الإعلام الجديد والتي تحدد طبيعه مهام المجلس الأعلى للإعلام طبقا للأهدافه وأن قرارات المجلس الأعلى ولوائحه واجبة النفاذ وملزمة ولا يوقف تنفيذ قرارته بمجرد الطعن عليها ومع عدم الإخلال بأى عقوبة أشد منصوص عليها فى أى قانون أخر، يُعاقب بالغرامة التى لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تزيد على خمسمائة ألف جنيه، كل من خالف أحكام المادة (89) من هذا القانون.

وتابع محفوظ في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن المادة 102و103 من قانون الإعلام الجديد يعاقب بغرامة لا تقل عن مائتى ألف جنيه ولا تزيد على مليون جنيه، كل من خالف أحكام هذا القانون ويعاقب بغرامة لا تقل عن خمسين ألف جنيه ولا تزيد على مائة ألف جنيه، ويعاقب بذات العقوبة المقررة عن الجرائم التى ترتكب بالمخالفة لأحكام هذا القانون المسئول الفعلى لدى الشخص الاعتبارى عن الإدارة، أو رئيس القسم المتسبب فى ارتكاب الجريمة إذا ثبت علم هذا المسئول بها.

كانت إدارة شبكة قنوات الحياة، أعلنت منذ قليل، أن مجلس الإدارة قد اتخذ قرارا بوقف برنامج «صبايا» ومقدمة البرنامج ريهام سعيد، وذلك على خلفية ما أثير حول حلقة قد تم تقديمها مؤخرا، ويستمر الإيقاف إلى حين انتهاء تحقيقات المجلس الأعلى للإعلام معها، ويتم إعلان موقف البرنامج وفقا لما ينتهي له الأمر، كما أكدت شبكة قنوات الحياة إنها تحترم كافة مشاهديها وتتعهد بدوام تقديم المحتوى المميز واللائق بجمهورها.

وتعقد لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام اجتماعا طارئا لها- غدا السبت- برئاسة جمال شوقي عضو المجلس، للتحقيق في الشكوى التي تقدم بها المجلس القومي للمرأة ضد برنامج صبايا، والذي تقدمه الإعلامية ريهام سعيد على قناة الحياة، وتقرير لجنة الرصد المرفوع للجنة حول نفس الموضوع.

وقالت الشكوى وتقرير لجنة الرصد إن الحلقة تناولت قضية السمنة ووجهت إهانات بالغة لقطاع كبير من المصريات، واستخدمت عبارات وأوصاف لا تليق أدت إلى وقوع حالة استياء بالغة بين سيدات مصر، ومن المقرر أن تناقش اللجنة في اجتماعها غدا الشكاوى الواردة لها في هذا الموضوع، كما تخصص جلسة تحقيق مع المذيعة ريهام سعيد في تمام الثانية ظهر الأحد بشأن الشكوى.

وكانت ريهام سعيد تعرضت للهجوم بسبب إنها قالت في برنامجها- الأربعاء الماضي-: «الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، وبيشوهوا المنظر، منظرك بيكون مش حلو وإنتي بالعباية أو الجلابية ومش قادرة تمشي، بتفقدي جزء من أنوثتك».

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا