السعودية تشارك بـ«الدورة الكشفية القمية» في مصر

الدكتور عبد الفتاح سعود
الدكتور عبد الفتاح سعود

شاركت جمعية الكشافة السعودية، في الدورة الكشفية القمية الثلاثين المقامة بجامعة عين شمس في مصر، بمشاركة مختلف الجامعات المصرية، و3 جامعات عربية، من بينها ممثل المملكة جامعة الملك فيصل.

وأشار نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون التعليم والطلاب الدكتور عبد الفتاح سعود وفقا لوكالة الأنباء السعودية إلى الفرصة المتميزة التي تتيحها هذه الدورة التي يشارك بها لأول مرة 3 وفود عربية حيث تمثل فرصة جيدة ليلتقي طلاب الجامعات المصرية المختلفة مع أقرانهم من الجامعات العربية لتبادل الأفكار والرؤى والتجارب.

وأوضح نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة الدكتور نظمي عبد الحميد، أن هذه الدورة تجمع الجامعات المصرية والعربية، حيث سيمارسون أنشطة متنوعة، وفق رؤية تؤكد المساهمة في إيجاد مواطن مرتبط عالميًا و مُؤثر محليًا من خلال توفير فرص تجارب فريدة تُعزز قيم التعاون والإخاء وتمكين الشباب من التعرف على التحديات العالمية والمحلية، بالإضافة إلى إيجاد حلول محلية ذات أثر عالمي لتكون نموذجًا للبرامج الشبابية والكشفية العالمية.

من جهته ، أفاد رئيس الوفد السعودي القائد الكشفي خالد صالح بوبشيت بأن الدورة تتميز بتقديم خدمات مجتمعية لتنمية الأفراد ذوي القدرات الخاصة بقرية شلقان، وتنمية وتعليم حرف للمرأة المعيلة وأعمال تنظيف لنهر النيل، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بيوم وفاء النيل وكذلك ورش حكايات تثقيفية للأطفال حول عدد من آثار مصر الإسلامية.
 

شاركت جمعية الكشافة السعودية، في الدورة الكشفية القمية الثلاثين المقامة بجامعة عين شمس في مصر، بمشاركة مختلف الجامعات المصرية، و3 جامعات عربية، من بينها ممثل المملكة جامعة الملك فيصل.

وأشار نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون التعليم والطلاب الدكتور عبد الفتاح سعود وفقا لوكالة الأنباء السعودية إلى الفرصة المتميزة التي تتيحها هذه الدورة التي يشارك بها لأول مرة 3 وفود عربية حيث تمثل فرصة جيدة ليلتقي طلاب الجامعات المصرية المختلفة مع أقرانهم من الجامعات العربية لتبادل الأفكار والرؤى والتجارب.

وأوضح نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة الدكتور نظمي عبد الحميد، أن هذه الدورة تجمع الجامعات المصرية والعربية، حيث سيمارسون أنشطة متنوعة، وفق رؤية تؤكد المساهمة في إيجاد مواطن مرتبط عالميًا و مُؤثر محليًا من خلال توفير فرص تجارب فريدة تُعزز قيم التعاون والإخاء وتمكين الشباب من التعرف على التحديات العالمية والمحلية، بالإضافة إلى إيجاد حلول محلية ذات أثر عالمي لتكون نموذجًا للبرامج الشبابية والكشفية العالمية.

من جهته ، أفاد رئيس الوفد السعودي القائد الكشفي خالد صالح بوبشيت بأن الدورة تتميز بتقديم خدمات مجتمعية لتنمية الأفراد ذوي القدرات الخاصة بقرية شلقان، وتنمية وتعليم حرف للمرأة المعيلة وأعمال تنظيف لنهر النيل، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بيوم وفاء النيل وكذلك ورش حكايات تثقيفية للأطفال حول عدد من آثار مصر الإسلامية.
 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا