تحديات تواجه الحكومة السودانية بعد أداء اليمين الدستورية

أشرف عبد العزيز
أشرف عبد العزيز

قال أشرف عبد العزيز، الكاتب والمحلل السياسي، إن قوى الحرية والتغيير حسمت مرشحيها بالنسبة للمجلس السيادي، كما طوت صفحة الخلافات التي ظهرت في الفترة الماضية، لافتًا إلى أنه سيتم تشكيل الحكومة في الأيام القليلة المقبلة.
وأضاف عبد العزيز، خلال مداخلة له بالفقرة الإخبارية المذاعة على قناة الغد، أن الشارع السوداني يعيش حالة من الفرحة العارمة وراض تمامًا بعدما أدى المجلس السيادي اليمين الدستورية، موضحًا أن المرحلة الانتقالية تواجه تحديات كبيرة أهمها مسألة تحديد السلام ووقف الحرب، هذا بالإضافة إلى التنمية الأقتصادية والتي شهدت حالة من عدم الاستقرار في ظل حكم البشير.
وأشار المحلل السياسي، إلى أن المهمة الحقيقية للحكومة هي تسيير المهام، والتأسيس لما بعد المرحلة الانتقالية.
يذكر أن أعضاء المجلس السيادي في السودان عقدوا اجتماعا مغلقا برئاسة رئيس المجلس الفريق أول عبد الفتاح البرهان، جاء ذلك عقب أداء تسعة من أعضاء المجلس السيادي اليمين أمام رئيس المجلس الفريق أول عبد الفتاح البرهان ورئيس القضاء، على أن يؤدي العضو العاشر محمد التعايشي اليمين في المجلس في وقت لاحق نظرا لوجوده خارج البلاد. وكان البرهان قد أدى اليمين في وقت سابق كرئيس لمجلس السيادة أمام رئيس مجلس القضاء.
 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا