«جرائم ختان الإناث في مصر» ورشة بـ «المرأة للإرشاد والتوعية»

ورشة عمل
ورشة عمل

نظم مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية، اليوم ورشة عمل تستهدف رفع وعي ٢٥ من المحامين والمحاميات من محافظات مصرية مختلفة حول جرائم ختان الإناث في مصر، بما يشمل طبيعة تلك الممارسات والأضرار الطبية والاجتماعية والنفسية التي قد تترتب على إجراء عمليات الختان، وذلك  من خـلال ثلاثة محاور أساسية، يقوم المحور الأول على تعريف المشاركين بالصور المختلفة للعنف المبني على النوع الاجتماعي كمدخل للتعريف بماهيــــة جريمة ختــان الإناث فــــي مصر وحجمها والآثار المختلفة التي تترتب عليها مع التركيز على الأضرار الطبية ، بينما يناقش المحور الثاني البعد الديني لتجريم عمليات ختان الإناث وكيف يتم إلصاقها زورا بالدين الإسلامي.

بينما يناقش المحور الثالث الوضع القانوني الحالي لعمليات ختان الإناث وكيف تدخل المشرع لتجريم تلك الممارسات الضارة وما هي العقوبات المقررة لجرائم ختان الإناث في قانون العقوبات المصري.

وأكد رضا الدنبوقي المحامي والمدير التنفيذي للمركز أنه وبنهاية اليوم الأخير للورشة  سيتم عرض الأفكار الجديدة للتدخلات التي يمكن للمشاركين القيام بها لمناهضة جرائم ختان الإناث في مصر، وأنسب طرق الدفوع والدفاع القانوني في مثل هذه النوعية من الجرائم كمساهمة من مركز المرأة في دعم قضايا النساء الأكثر تهميشا وعرضه للعنف الأسرى. 

 تأتي هذه الفاعلية في إطار الأنشطة التي ينفذها مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية لدعم حقوق النساء فـــي مصر وتمكين المدافعين والمهتمين بقضايا العنف المبني على النوع الاجتماعي مـــــن الأدوات الأساسية اللازمة للقيام بدور فعال فــــــي دعم قضايا النساء، وفيما يتعلق بقضية ختان الإناث فقد عمل المركز  لسنوات طويلة على مناهضة هذه الجريمة من خلال محاور متعددة منها التقاضي الاستراتيجي، وبناء الوعي، وبناء قدرات الناشطين فــــي المجتمعات المحلية على تنظيم أنفسهم للتعامل مع هذه الجريمة. 

ويحاضر في تلك الورشة كلا من الدكتورة نورهان ، الشيخ ناصر عويس احد علماء الأزهر الشريف،مصطفي محمود محام وباحث قانوني، والمحامية الحقوقية هبه عادل، وعاطف أبوالعنين المحام ببرنامج المساعدة القانونية بالمركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا