انطلاق تحالف بين المجتمع المدني ومؤسسة عالمية للقضاء على فيروس سي

تحالف بين المجتمع الأهلي المصري ومؤسسة عالمية من أجل الصحة للجميع
تحالف بين المجتمع الأهلي المصري ومؤسسة عالمية من أجل الصحة للجميع

أعلنت إحدى المؤسسات الخيرية إطلاق مبادرة الشراكة بينها وبين إتحاد الجمعيات الأهلية، وبنك الشفاء، وبنك الكفاءات، ومركز الكبد المصري، وذلك في مؤتمر صحفي عقدته في مقر الغرفة التجارية الفرنسية.

 

بدأ المؤتمر الصحفي بكلمة الإفتاحية من رئيس مؤسسة كلنجروب الخيرية العالمية د.ناديا شعيب، بتوجيه الشكر للحاضرين والإعلان عن بدء نشاط المؤسسة في مصر.

 

توجهت الكلمة بعد ذلك إلى الرئيس التنفيذي لكل من بنك الطعام، وبنك الشفاء، وبنك الكساء، وبنك المهارات د.معز الشهدي، حيث بدأ كلمته بالتأكيد على أهمية دور المجتمع المدني في توفير الطعام والدواء للمحتاجين بشكل لائق ودون المساس بكرامتهم الإنسانية.

 

وفِي كلمته تحدث المدير التنفيذي لبنك الشفاء د.أيمن فتح الباب، عن أهمية مفهوم الشراكة والتعاون بين الجهات والمؤسسات لتقديم العلاج للمرضى غير القادرين بشكل لائق، مؤكدا أن هذا ما لمسه في رؤية "كلينغروب" ومؤسسة محمد شعيب وترتب عليه هذه الشراكة المميزة.

 

وألقى نائب رئيس مجلس إدارة مستشفى الكبد المصري د.أيمن عبدالفتاح حسن، كلمة بالنيابة عن د. جمال شيحة، رئيس مجلس إدارة المستشفى، تضمنت الملمة نبذة عن مستشفى الكبد المصرى ومساهمتها في نشر التوعية والحد من انتشار مرض التهاب الكبد الوبائي من خلال مشروع 100 قرية خاليه من الفيروسات، ومن ثم المساهمة في مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، للقضاء على الكبد الوبائي، مؤكدا أن كل أعمالهم بالمجان لخدمة المريض غير القادر، مشيدا بالتعاون المستديم مع كلنجروب والتوسع في الشراكة على الصعيد العلمى والبحثي وأيضا على الصعيد المجتمعي والإنساني.

 

وكانت خاتمة المؤتمر، مع كلمة رئيس الاتحاد العام للمؤسسات والجمعيات الأهلية د.طلعت عبدالقوي، والتي أثنى خلالها على النماذج المشرفة الحاضرة من بنك الشفاء ومستشفى الكبد المصري وكلنجروب.

 

وذكر د.طلعت عبدالقوي، أن 30% من المساهمات المجتمعية تقوم بها المؤسسات الخاصة و الأهلية وهذا ما يؤكد أهداف التنمية المستدامة لرؤية 2030، مشيرا إلى أن دستور 2014 أكد على دعم الدولة للقطاع الخاص، إلى جانب تأكيد المادة 18 من الدستور علو أن الصحة حق لكل مواطن وأيضا مشروع التامين الصحي الشامل.

 

وأكد أن أهداف الجمعيات الأهلية في مصر التقت بقوه مع رؤية كلنجروب ومؤسسة محمد شعيب، مشيرًا إلى أن التواصل والشراكة هدفها تحقيق حياة أفضل.

 

حضر المؤتمر عدد من رواد القطاع الصحي والاجتماعي العام والخاص وكليات الطب والصيدلة، والقطاع الصحي، والبحثي، وممثلين عن القطاع الدوائي، بينهم د.لمياء القاضي ممثلا عن شركة سانوفي الفرنسية .

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا