النائب مصطفى الجندي: الوثيقة الدستورية السودانية خارطة طريق تضمن الاستقرار

النائب مصطفى الجندى
النائب مصطفى الجندى

اعتبر النائب مصطفى الجندى رئيس التجمع البرلمانى لدول شمال افريقيا المستشار السياسى لرئيس البرلمان الافريقى الوثيقة الدستورية السودانية بمثابة خارطة طريق تضمن استقرار السودان وتجاوز المرحلة الراهنة التى تمر بها دولة السودان الشقيقة مناشدًا جميع الأطراف السودانية الالتزام بتنفيذ بنود الوثيقة الدستورية السودانية.

 

وقال " الجندى " في بيان له اصدره اليوم ان مشاركة مصر في التوقيع على هذه الوثيقة يؤكد حرص مصر قيادة حكومة وشعبا على وحدة السودان واستقراره باعتبار ان الأمن القومى السوداني هو امتداد للأمن القومى المصرى ويضمن الاستقرار لشعبى وادى النيل مشيدا بالقضايا المهمة التي طرحتها مصر في كلمتها امام هذا الحدث التاريخى والتأكيد على ان مصر كانت وستظل دوما سندا لأشقائها بالسودان داعمة لآمالهم

 

وأعرب النائب مصطفى الجندي عن ثقته فى قدرة جميع الأطراف السودانية على تنفيذ جميع بنود الوثيقية الدستورية السودانية والرفض التام من القيادات السودانية والشعب السوداني أي تدخل خارجي في الشئون الداخلية للسودان لضمان استقرار الدولة السودانية، مؤكدًا ان المرحلة الحالية سوف تشهد المزيد من التعاون والتنسيق والعمل المشترك بين القاهرة والخرطوم في مختلف المجالات.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا