فيسبوك يستمع لمحادثاتك الصوتية

فيسبوك
فيسبوك

كشف موقع بلومبيرج أن فيسبوك يستمع لمقاطع صوتية خاصة بمستخدميه من تطبيق ماسنجر وذلك على غرار شركات أبل وجوجل وأمازون لتحسين خدمات المستخدمين. 

وقال موقع بلومبيرج إن فيسبوك استعان بمئات المتعاقدين من خارج الشركة لعمل تفريغ لمقاطع صوتية خاصة بمستخدمي تطبيق ماسنجر، وأبلغ بعض الموظفين الذين لديهم معرفة بهذا العمل، أنهم يستمعون لمحادثات مستخدمي فيسبوك ولكنهم لا يعرفون كيف حصلت الشبكة الاجتماعية على تلك التسجيلات ولماذا تطلب منّا أن نقوم بنسخ تلك المحادثات الصوتية.

واستمع موظفي أبل لتسجيلات ومحادثات خاصة لعلاقات حميمية تم الحصول عليها عبر المساعد الصوتي سيري وأيضا محادثات مبتذلة وتسجيلات جنسية.

وعلقت فيسبوك على هذا الأمر قائلة إن عملية المراجعة البشرية قد توقفت منذ أسبوع وأن الهدف من تلك المراجعات هو التأكد من جودة الخدمة وما إذا كان الذكاء الاصطناعي للشركة قد استطاع تفسير وفهم الرسائل الصوتية بشكل صحيح أم لا.

وجاء تعليق فيسبوك لمراجعة المقاطع الصوتية بعد أن أوقف أبل وجوجل وأمازون مؤخرا المراجعة البشرية لتسجيلات صوتية قد حصلوا عليها من خلال مساعديهم الصوتيين سيري و مساعد جوجل وأليكسا بعد انتقادات لاذعة حول خصوصية المستخدمين.
 


ترشيحاتنا