عيد الأضحى 2019| «أيام التشريق».. كم عددها وما سبب تسميتها؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يستكمل حجاج بيت الله، أداء مناسك الحج، في أول أيام عيد الأضحى المبارك، والذي بدأ، الأحد ١١ أغسطس الجاري.


ويبدأ الحجاج في مشعر منى رمي الجمرات الثلاث بعد أداء صلاة الفجر، ويكون رمي الجمرات بالترتيب: 

 

- رمي الجمرة الصغرى بسبع حصيات.


- رمي الجمرة الوسطى خلال باقي الأيام.


- ثم جمرة العقبة الثالثة التي تعرف بالجمرة الكبرى.


ويتساءل الكثيرون عن أيام التشريق والتي نوضحها في النقاط التالية:


أيام التشريق:


هي الأيام الثلاثة التي تأتي عقب يوم النحر، وهي أيام ١١، ١٢، ١٣ من شهر ذي الحجة، أما يوم النحر فهو اليوم العاشر من الشهر وأول أيام عيد الأضحى.

 

 وتعرف أيام التشريق الثلاث، بالأيام المعدودات، لقوله تعالى: «وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ».

 

سبب التسمية:


 تعني التشريق في اللغة تقديد اللحم، لأن اللحم يقطع لأجزاء صغيرة، ويوضع في الشمس لتجفيفه، وفي هذه الحالة يصبح اسم اللحم القديد، وتقديد اللحم عند العرب يعرف بالتشريق، ولهذا السبب سميت هذه الأيام بالتشريق، حيث تشرّق لحوم الأضاحي فيها.

 

وهذا لأن بعض الحجاج يأتون بلحوم الهدي، ويقطّعونها ويقومون بنشر القطع الصغيرة لتجفيفها، وأخذها معهم عند عودتهم من الحج، وفي قول آخر سبب التسمية أن الهدي لا يتم نحره حتى تشرق الشمس. 

 

 أيام التشريق:

 

 اليوم الأول: يعرف بيوم القر من القرار، وسمي بذلك لأن الحاج يقرّ ويمكث فيه بمنى. 

 

اليوم الثاني: يعرف بيوم النفر الأول، وذلك لأنه يجوز للحاج إذا أراد أن يتعجل وينفر من منى في اليوم الثاني، ولكن بشرط وهو الحرص على الخروج من منى قبل غروب الشمس، فلو غربت عليه الشمس وهو في منى، فلا يمكنه أن ينفر منها. 

 

اليوم الثالث: يوم النفر الثاني، بمعنى من تعجل في يومين، فلا يكون عليه إثم، ومن تأخر أيضاً لا يكون عليه أي إثم. 


أعمال أيام التشريق:


- المبيت في منطقة منى، والصلاة فيها ثلاثا من صلواتهم الخمس قصراً، حيث يصلى الظهر والعصر والعشاء ركعتين، أما المغرب والفجر فتبقى ركعاتها كما هي. 

 

- رمي الجمرات الثلاث بعد الزوال. 

 

- يجوز التعجّل خلال اليوم الـ١٢ فينفر الحجاج من مبيت منى إلى مكة المكرمة قبل غروب الشمس حيث يقومون بأداء طواف الوداع.

 


ترشيحاتنا