مدير التأمين الصحي الشامل ببورسعيد يكشف تفاصيل عمل المنظومة خلال العيد

 د.أحمد السبكي
د.أحمد السبكي

أكد مساعد وزير الصحة لشئون الرقابة والمتابعة ومدير مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد د.أحمد السبكي، رفع درجة الاستعداد بمستشفيات بورسعيد لأعلى مستوى بمناسبة عيد الأضحى، لتوفير الخدمات الطارئة وغير الطارئة للمنتفعين.

وقال مدير مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد في تصريحات صحفية إن 22 وحدة طب أسرة و7 مستشفيات يفتحون أبوابهم أمام المواطنين في محافظة بورسعيد على مدار 24 ساعة، للحصول على خدمات منظومة التأمين، لافتا إلى أن الوحدات ستعمل بشكل طبيعي وبطاقة 30 % من القوى البشرية الموجودة بها، على أن يتوفر بكل وحدة طبيب بدلا من 4 وممرضتين ومدخل بيانات واحد .

وأضاف السبكي، أن التسجيل بالوحدات مستمر، وسيتم تنسيق مجموعات من الفرق لتتواجد في التجمعات الكبرى كأماكن الصلاة في والمتنزهات والحدائق العامة؛ لنشر التوعية بالمنظومة وتوزيع الاستمارات الخاصة بالتسجيل بالمنظومة لتسهيل المهمة على المواطنين .

 وأوضح د.أحمد السبكي، أنه سيتم تخصيص أتوبيسات لنقل المواطنين إلى الوحدات الصحية للتسجيل بالمنظومة وخاصة في منطقة جنوب بورسعيد، مضيفا أنه يوجد 3 أتوبيسات تتحرك من أماكن تمركزها كل ساعتين، لنقل المواطنين إلى الوحدات، كما يوجد 5 سيارات أخرى مخصصة للتوعية.

ولفت إلى أن الأتوبيسات والسيارات والفرق سيجوبون أنحاء المحافظة لحث المواطنين على التسجيل مع تقديم الهدايا لهم كنوع من التحفيز على التسجيل، ولتعريف باقي المواطنين بمكونات المنظومة وأهميتها في توفير الرعاية الصحية لجميع أفراد الأسرة من خلال الكروت المميكنة .
وأوضح السبكي أن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة توفر رعاية طبية متميزة وبأعلى درجات الجودة للمريض، وتقيس رضاء المواطن عن الخدمة بشكل مستمر كضمانة لعدم تدني مستوياتها.
 


ترشيحاتنا