«المركزي» يقرر تعطيل العمل بالقطاع المصرفي بمناسبة ثورة 23 يوليو 

البنك المركزي يقرر تعطيل العمل بالقطاع المصرفي بمناسبة ثورة 23 يوليو 
البنك المركزي يقرر تعطيل العمل بالقطاع المصرفي بمناسبة ثورة 23 يوليو 

قرر البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، تعطيل العمل بكافة البنوك العاملة في مصر، غدًا الثلاثاء 23 يوليو 2019،  بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو.
وأوضح البنك المركزي المصري، أنه من المقرر أن يستأنف العمل بالبنوك صباح يوم الأربعاء الموافق ٢٤ يوليو ٢٠١٩.
وأكدت البنوك العاملة في السوق المحلية، أنه يتم تغذية ماكينات الصراف الآلي التي تمتلكها على مستوى محافظات الجمهورية بالأموال اللازمة لعمليات السحب، وخدمة المواطنين، وحاملي البطاقات «ATM»، خلال إجازة القطاع المصرفي.
وأشارت إلى أن جميع ماكينات الصراف الآلي «ATM» الخاصة بالبنوك تعمل على مستوى محافظات الجمهورية بكفاءة وبكامل طاقتها.
وأوضحت البنوك، والبالغ عددها نحو 38 بنكًا، أنها مستمرة في تقديم خدماتها الخاصة بسحب وإيداع النقود من خلال ماكينات الصراف الآلي «ATM» المنتشرة في جميع محافظات الجمهورية، والتي يتجاوز عددها الـ 12.5 ألف ماكينة، وأنه يتم متابعة عمل الماكينات على مدار اليوم.


ترشيحاتنا