أهالي «دسوق» يتبرعون بـ18.5 مليونا لتطوير العناية المركزة والغسيل الكلوي والحضانات

محافظ كفر الشيخ يتفقد مركز الكلي
محافظ كفر الشيخ يتفقد مركز الكلي

ضرب أبناء مركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ، أروع الأمثلة للمشاركة المجتمعية للنهوض بالمؤسسات الخدمية للدولة؛ فخلال أسبوع واحد قام د. إسماعيل طه محافظ كفر الشيخ، بافتتاح توسعات وتطوير مستشفى دسوق العام بتكلفة 6,5 مليون جنيه، ومركز الغسيل الكلوي بقرية سنهور المدينة التابعة لمركز دسوق بتكلفة 12 مليون جنيه، وجميعها بالجهود الذاتية لأهالى دسوق وبإشراف مديرية الصحة بالمحافظة.

كان أهالي دسوق يعانون من عدم وجود أسرّة كافية بقسم العناية المركزة بالمستشفى العام، والتى كانت تمتلك 4 أسرّة عناية فقط؛ فقرر الأهالى جمع التبرعات لتطوير القسم، وبالفعل تم جمع 4 ملايين جنيه مكنتهم من إضافة 22 سرير عناية مركزة، وإدخال خدمة التنفس الصناعي لأول مرة بالمستشفى من خلال ٦ أجهزة تنفس صناعي.

 كما تم افتتاح قسم حضانات الأطفال بمستشفي دسوق العام بعد تطويره بتكلفة 2,5 مليون جنيه، وتم زيادة عدد الحضانات إلى 50 حضانة، بالإضافة إلى توفير 3 أجهزة تنفس صناعي.

وفى قرية سنهور المدينة؛ جمع الأهالي 12 مليون جنيه ليتمكنوا من إنشاء مركز غسيل كلوي على أحدث طراز يضم 12 ماكينة غسيل كلوي، وقسم عناية مركزة به 3 أسرّة وبنك دم تخزينى، وعدة أقسام آخرى منها قسم التعقيم والمعمل ومخزن وغرفة كشف وشبكة غازات ووحدة معالجة المياه ومكاتب إدارية واستراحة.

ودعا د. إسماعيل طه، محافظ كفرالشيخ، أبناء المحافظة لاتخاذ أبناء مركز دسوق "قدوة"، ويساهموا فى تطوير ورفع مستوى الخدمات خاصة فى القطاع الصحي، مشددا على أهمية المشاركة المجتمعية وضرورة تكاتف جميع الكيانات الحكومية والأهلية لخدمة الوطن.


ترشيحاتنا