محافظ قنا يتابع منظومة استرداد أراضي الدولة وطلاء واجهات المنازل والنظافة

جانب من اجتماع المحافظة
جانب من اجتماع المحافظة

عقد اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، اجتماعاً موسعاً، بديوان عام المحافظة لمتابعة الموقف التنفيذي لمنظومة وحدة استرداد أراضي الدولة، ومنظومة النظافة والمخلفات الصلبة، وطلاء واجهات المنازل وحالات التعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة، وذلك بحضور كمال شلبي السكرتير العام، ورؤساء مجالس المدن التسعة، ومسئولي وحدة استرداد أراضي الدولة ومنظومة النظافة والمخلفات الصلبة.

وأعطى محافظ قنا، تعليماته بضرورة الإسراع في إنهاء كافة الإجراءات الخاصة بتقنين أوضاع واضعي اليد على أراضي أملاك الدولة، ممن تقدموا بطلبات لتوفيق أوضاعهم، واستوفوا كافة الشروط والضوابط المقررة، كما وجه بتكثيف ورديات العمل وتحفيز العاملين بالوحدات والمجالس المحلية لسرعة الانتهاء من ملفات التقنين تأكيداً لهيبة الدولة والحفاظ على حق الشعب من أراضي أملاك الدولة.

وذكر "الهجان"، خلال الاجتماع أنه سيتم تنفيذ عدد من المشروعات ضمن المرحلة الثالثة للبرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة منها محطة وسيطة لجمع القمامة بمركز أبو تشت على مساحة 4 آلاف م2، ومصنع لتدوير المخلفات ومدفن صحى بمركز قوص على مساحة 174 فدان.

وأشار إلى حرص  المحافظة على الارتقاء بمنظومة النظافة من خلال إيجاد حلول غير تقليدية للحفاظ على البيئة والاستفادة من المخلفات وتحويلها من مشكلة تعاني منها الدولة إلى قطاع جاذب للاستثمار يوفر العديد من فرص العمل للشباب.

ووجه المحافظ، رؤساء المدن بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص خاصة في القرى والنجوع للمساعدة في عملية جمع القمامة مما يساهم بشكل فعال في رفع مستوى النظافة والحفاظ على صحة المواطنين.

وتابع المحافظ، خلال الاجتماع تنفيذ توجيهات القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء الخاصة، بطلاء واجهات المنازل في المحافظات تفعيلا لقانون البناء الموحد رقم 119 لسنة 2008،  وأعطى تعليماته لرؤساء المدن بعدم توصيل المرافق للمنشآت حتى يتم طلاء واجهات المباني.

كما استعرض الموقف التنفيذي لحملات إزالة التعديات على الأراضي الزراعية وأراضي أملاك الدولة، موجها بتكثيف حملات الإزالة الفورية لإزالة التعديات على الأراضي الزراعية وأراضي أملاك الدولة وذلك للحفاظ على الرقعة الزراعية وفرض سيادة القانون.

وأكد المحافظ، على رؤساء المدن بالتأكد من توافر السلع الأساسية وبصفة خاصة اللحوم والسلع الغذائية وزيادة عدد منافذ البيع لاستقبال عيد الأضحى المبارك وفتح الحدائق العامة والمتنزهات أمام الجمهور والعمل على نظافتها لاستقبال المواطنين.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا