صور وفيديو| شريحة إلكترونية تساعد المصابين بالشلل النصفي

صورة موضوعية
صورة موضوعية

كشفت شركة نيورالينك الأمريكية، عن شريحة "يشبه ماكينة الخياطة" يمكن وضعها بشكل آمن في أدمغة الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات دماغية، مما يسمح لهم بالتحكم في الهواتف أو أجهزة الكمبيوتر.

 

وتهدف الى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من إصابات في الدماغ والحبل الشوكي، يمكن أن تساعد هذه التكنولوجيا المصابين بالشلل النصفي الذين فقدوا القدرة على الحركة أو الإحساس بسبب إصابة الحبل الشوكي.

 

ويبلغ حجمها  حوالي ربع قطر شعر الإنسان المزروع باستخدام الإبر لمنع الأوعية الدموية على سطح الدماغ، تهدف أجهزة الاستشعار المدمجة إلى جمع المعلومات وإرسالها إلى جهاز الاستقبال على سطح الجمجمة، يتم توصيل الجهاز بالجزء الخلفي من الأذن مع البطاريات وغيرها من التحسينات.

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة إيلون مسك، إن "ربط أدمغتنا بأجهزة الكمبيوتر سيكون هو السبيل الوحيد لمواكبة تقدم الذكاء الاصطناعي، النتائج تأتي حتى الآن من الاختبارات على الفئران المختبرية، ونخطط للاختبار البشري في الربع الثاني لعام 2020".

وأضاف "يمكن كتابة كميات هائلة من المعلومات في الأدمغة الموصلة إليها، يتطلب الزرع الآن حفر ثقوب، لكن الباحثين يأملون أن يتمكنوا من استخدام أشعة الليزر لتجنب الاهتزاز غير السار في المستقبل".

يذكر ان الشركة تقوم بتطوير واجهات كمبيوتر الدماغ القابلة للزرع، وتأسست الشركة في سان فرانسيسكو عام 2016 وأُعلن لأول مرة في مارس 2017.

 


ترشيحاتنا