اتحاد الناشرين يطالب بتغليظ عقوبة تزوير الكتب 

رئيس اتحاد الناشرين سعيد عبده
رئيس اتحاد الناشرين سعيد عبده

تداولت وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة، أنباء عن قيام أحد الناشرين بالتعدي على الملكية الفكرية ومخالفة القوانين المنظمة لها، فأصدر اتحاد الناشرين بيانًا يوضح موقفه من تلك الواقعة.


وقال اتحاد الناشرين في بيان، إن الاتحاد المصري للناشرين هو مظلة الناشرين المصريين والراعي لحقوقهم ولديه من القوانين المنظمة لمهنة النشر واحترام الملكية الفكرية ما يحافظ على تلك الحقوق.


وأضاف: لذا فور تداول هذه الأخبار تم استدعاء ممثل الدار وتحويله إلى لجنة الملكية الفكرية وهي المختصة بهذا الأمر .. ومثل الناشر أمام اللجنة التي تقوم بفحص كافة إصدارات الدار.


واستطرد: قبل ذلك بيوم فقد تابع الاتحاد مثول الناشر بنفسه أمام إدارة المصنفات الفنية بوزارة الداخلية وقدم الكتب المطلوبة الخاصة بالقضية وكافة المستندات وتم التحقيق معه وإحالة الأمر إلى النيابة العامة التي قامت بالتحقيق في الأمر وتم إخلاء سبيله بضمان محل إقامته ما لم يكن مطلوب السبب آخر من سراى النيابة وحيث أنة في حالة تحويل الأمر إلى القضاء يغل يد الاتحاد عن بحث الأمر احتراما للقضاء ولحين صدور حكم بالقضية علما بأن اتحاد الناشرين المصريين خلال ولايته الحالية قام بأكبر حملات لمكافحة التزوير والقرصنة وتم مصادرة أكثر من ۲۵۰ ألف كتاب الأول مرة في تاريخه وأيضا بالتعاون مع إدارة المصنفات الفنية تم ضبط أكثر من ۸۰۰ قضية تزوير وهي أرقام تدل غلى تفشى الظاهرة.


وذكر أنه الاتحاد قام بتعديل النظام الأساسي و ضمن مشروعه طلب تغليظ العقوبة التزوير لتكون رادعة وسيتم العرض على البرلمان قريبا.


وأضاف في نهاية البيان: وأخيرا فإن الاتحاد يهيب بكل المعنيين العمل بكل ما لدية لمكافحة هذه الظاهرة حفاظا على حقوق الناشرين المشروعة.


ترشيحاتنا